تعرف على أخطر ثغرة في الانترنت قد تدمّر حياتك



اهتز عالم الانترنت على وقع كشف باحثين عن ثغرة أمنية خطيرة في أكثر برنامج أمن استخدام الشبكة أهمية وهو ذلك الذي يحفظ سرية بريدك الإلكتروني وتعاملاتك المصرفية والتسوق وكلمات السرّ والاتصالات، ويطلق على الهفوة البرمجية الأمنية اسم heartbleed.

ما هي الثغرة؟

-قال مدير شركة كلاودفلير ماثيو برنس “من المحتمل أن نكون إزاء أخطر ثغرة غير مسبوقة- .” – الثغرة تتعلق ببروتوكول تشفير البيانات المتبادلة على شبكة الإنترنت وتتسبب بتسرب مفاتيح التشفير والإتصالات الخاصة بين المستخدمين ومعظم المواقع والخدمات على الشبكة. وتهم أساسا تقنية OpenSSL ،البروتوكول المستخدم على نطاق واسع لتشفير البيانات التي تنتقل على شبكة الإنترنت. – تقنية OpenSSL، هي تقنية مفتوحة المصدر تحتوي أدوات التشفير المعروفة TSL و SSL. الأول يعني Transport Layer Securityأو بروتوكول طبقة المنافذ الآمنة، يستخدم خوارزميات تشفير فائقة القدرة وهو نسخة مطورة من بروتوكول SSL- Secure Sockets Layer الذي يشفر البيانات المتبادلة على الشبكة. فعندما تدخلون موقعا ما يبدأ عنوانه بـ https وفي أسفل الشاشة أيقونة قفل، فهذا يعني أن البيانات المتبادلة بين جهاز الكمبيوتر الخاص بكم وخادم الموقع مشفرة لحماية المعلومات، وإذا رأيتم الصورة على العنوان فهذا يعني أنّ هناك فرصة كبيرة أن الموقع يستخدم نظام التشفير الذي أثرت فيه الثغرة المخيفة. كيف تعمل؟ -لمدة عامين، كانت الثغرة تسمح لغرباء بالدخول لمعلومات شخصية كان يفترض أن تكون آمنة وسرية .

-ذلك يعني أنّ هناك خطأ في تصميم بروتوكول OpenSSL. ففي حالة الرغبة في التأكد من أن الخادم يعمل يتم إرسال ما يعرف لدى الخبراء بالبينغ عبر علامات وإشارات تكنولوجية ينتظر الرد عليها بتقنية تسمى لدى الخبراء بونغ، لكن الخادم الذي تعرض لثغرة Heartblee يرسل كل البيانات المخزنة في ذاكراته وأيضا مفاتيح التشفير المستخدمة من قبل الموقع. -كما أن الثغرة تبقيك داخل الموقع بما يسمح لغريب بأن يتصرف كأنه أنت من دون ضرورة الاستظهار بكلمة المرور. كما تسمح للمهاجمين بأن يظهروا وكأنهم موقع حقيقي ويقودونك للكشف عن كلمة المرور الخاصة بك. -الأخطر أنّ الثغرة لا تترك أثرا بحيث أنك تبقى دون علم متى وكيف تعرضت للقرصنة.

مجال تأثير الثغرة:

-أكثر من ثلثي خوادم الشبكة يستخدمون تقنية OpenSSL للتشفير. والهفوة تطال بالتحديد نسخة مطورة عام 2011. كما أظهرت الدراسات أنّ 81 بالمائة من المواقع تستخدم برامج خوادم مثل Apache وNginx وكلاهما معرض للاستهداف من قبل الثغرة. -الكثير من المواقع الشهيرة مثل غوغل وياهو وأمازون تستخدم وسائل التشفير المستهدفة. وقامت هذه المواقع بتحديث نفسها وإصلاح الثغرة، لكن الكثير من المواقع مازالت لم تقم بذلك. ويضاف للموقاع التي تستخجم نظام التشفير المعني فيسبوك وبنترست وإنستغرام. -ما يمكن فعله: -الخروج من جميع المواقع التي تستخدم كلمات مرور، مثل البريد الإلكتروني ومواقع التواصل والأنظمة المصرفية. لكن ذلك لا يكفي حيث أن الكثير من المواقع مازالت بصدد العمل على إصلاح الثغرة وهو ما يعني أنك إذا غيرت كلمة مرور في موقع مازال لم يصلح الأمر فإنه مازال معنيا بالثغرة. ووفقا للخبير الإيطالي فيليبو فالسوردا فإنّ “الأمر قد يستغرق أعواما لإصلاح جميع المواقع- .”

سي ان ان
أضف تعليقك

تعليقات  0