اليوم ينتخب الجزائريون رئيسهم ... بوتفليقة يترشح لولاية رابعة رغم متاعبه الصحية




ينتخب الجزائريون اليوم رئيسهم في اقتراع يجري تحت حراسة أمنية مشددة. ويبقى الأوفر حظا ما بين المرشحين هو الرئيس المنتهية ولايته، عبد العزيز بوتفليقة، الذي من المتوقع أن يظهر علنا، وللمرة الأولى منذ سنتين، بعدما أضعفه المرض.

ينتخب الجزائريون الخميس رئيسهم في اقتراع يجري تحت حراسة أمنية مشددة ويبقى الأوفر حظا فيه الرئيس المنتهية ولايته عبد العزيز بوتفليقة (77 عاما) الذي سيظهر علنا للمرة الأولى منذ سنتين بعدما أضعفه المرض.

وسيعمل على تأمين انتخابات الخميس أكثر من 260 ألف شرطي ودركي لحماية حوالي 23 مليون ناخب تمت دعوتهم للادلاء بأصواتهم في 50 ألف مكتب تصويت لاختيار رئيس من بين ستة مرشحين منهم إمراة واحدة هي لويزة حنون رئيسة حزب العمال التروتسكي.

ويترشح بوتفليقة لولاية رابعة رغم متاعبه الصحية التي أعقبت إصابته بجلطة دماغية العام الماضي استدعت غيابه عن الجزائر ثلاثة أشهر للعلاج في باريس. ومازال الرئيس يخضع لإعادة تأهيل وظيفي لاستعادة قدرته على الحركة والنطق.

وردا على المشككين في قدرة الرئيس على حكم البلاد أو حتى التنقل يوم الاقتراع أعلنت حملته الأربعاء "سيقوم المترشح الحر عبد العزيز بوتفليقة باداء واجبه الانتخابي هذا الخميس في الساعة العاشرة صباحا (09:00 تغ) في مدرسة الشيخ البشير الابراهيمي بالأبيار" بأعالي العاصمة الجزائرية.

وكان عبد المالك سلال مدير حملة الرئيس المترشح في 8 نيسان/ابريل لوكالة فرانس برس أن صحة بوتفليقة "تتحسن يوما بعد يوم" وأنه في حال أعيد انتخابه لولاية رابعة سيؤدي اليمين الدستورية في حفل عام .
أضف تعليقك

تعليقات  0