29 قتيلاً في العراق بينهم ستة جنود و21 مسلحاً




في عملية عسكرية في محافظة الانبار السبت، فيما قتل ستة أشخاص في هجمات بعبوات وحزام ناسف استهدفت مناطق متفرقة في بغداد، وفقا لمصادر عسكرية وأمنية وطبية.

وقال عقيد في الجيش ومقدم في الشرطة لوكالة فرانس برس ان قوات الجيش والشرطة نفذت فجر اليوم عملية عسكرية بهدف استعادة السيطرة على منطقة الحميرة التي تبعد نحو سبعة كلم عن جنوب الرمادي (100 كلم غرب بغداد).

وأوضح المصدران أن القوات العراقية استعادت المنطقة التي خضعت منذ بداية العام لسيطرة مسلحين مناهضين للحكومة، وأضافا أن جنديين قتلا في العملية وأصيب تسعة بجروح، بينما قتل 21 مسلحا واعتقل 16 آخرون.

وجاءت هذه العملية بعد ساعات قليلة من مقتل القائد في قوات الصحوة التي تقاتل التنظيمات المتطرفة الشيخ شعلان نوري الجيباوي في كمين شمال الرمادي. والجيباوي من ابرز قيادات الصحوة في الانبار بعد احمد ابو ريشة.


أضف تعليقك

تعليقات  0