الجارالله يؤكد أهمية أعمال اللجنة المشتركة للتعاون بين الكويت وقطر


أكد وكيل وزارة الخارجية خالد سليمان الجارالله هنا اليوم أهمية أعمال الدورة الثالثة للجنة العليا المشتركة للتعاون الثنائي بين الكويت وقطر التي تستضيفها البلاد يومي 22 و23 ابريل الجاري.

وقال الجارالله في بيان أصدرته وزارة الخارجية إن أعمال الدورة تكتسب أهمية من واقع الملفات وبرامج العمل المشتركة التي ستعكف على بحثها والتشاور بشأنها إضافة إلى مناقشة المقترحات ومشاريع الاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي تقدمت بها الجهات المعنية.

وأضاف أن ذلك يأتي سعيا للدفع بمسيرة العلاقات بين البلدين إلى الأمام والخروج برؤى موحدة وتوصيات ختامية تخدم مسيرة التعاون المشترك وصولا إلى تحقيق طموحات شعبي البلدين في مزيد من التقدم والرخاء.

وأشار الجارالله إلى أن تفعيل مشروعات ومجالات التعاون بين الكويت وقطر وهو ما ستضطلع به أعمال الدورة عن كثب لا يصب في صالح العلاقات الثنائية فحسب وإنما يعد أيضا إضافة نوعية إلى رصيد مسيرة عمل مجلس التعاون الخليجي.

وشدد على أن أعمال الدورة ستحقق النجاح والتميز المنشودين بفضل توجيهات القيادتين الحكيمتين للبلدين وحرصهما على تطوير مجالات التعاون والدفع بها إلى مستويات أرحب.

ومن المقرر أن يرأس الجانب الكويتي النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح فيما يرأس الجانب القطري وزير الخارجية خالد بن محمد العطية.

ويضم وفدا البلدين عددا من كبار المسؤولين من العديد من الجهات الحكومية وممثلي القطاع الخاص.

ومن المقرر أن تبحث الدورة الثالثة للجنة العليا المشتركة للتعاون الثنائي بين الكويت وقطر مجالات التعاون المشترك في العديد من المجالات السياسية والاقتصادية والتربوية والإعلامية.
أضف تعليقك

تعليقات  0