ترقب لانهيار أحد أكبر جبال الجليد بالعالم


يراقب علماء جبلا جليديا عملاقا، هو أحد أكبر جبال الجليد في العالم، انفصل عن منطقة جليدية في القطب الجنوبي ويتجه نحو المحيط المفتوح.

وقالت عالمة الجليد في إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا)، كيلي برانت، الأربعاء، أن مساحة الجبل تصل إلى نحو 660 كيلومترا مربعا، ويبلغ سمك الجليد فيه 500 مترا.

وأضافت برانت أن الجبل المعروف باسم بي 31، انفصل عن منطقة باين أيلاند الجليدية في القطب الجنوبي في نوفمبر الماضي.

وتابعت برانت: "حجمه كبير يستدعي المراقبة".

وذكرت أن منظمات حكومية أميركية، بينها مركز الجليد القومي، تراقب عشرات الجبال الجليدية في كل الأوقات.

وفي الوقت الراهن، لم يصل الجبل الجليدي إلى منطقة تبحر فيها السفن بكثرة.

وأوضحت أن العلماء مهتمون بهذا الجبل تحديدا ليس فقط بسبب حجمه،لكن لأنه تشكل في منطقة غير متوقعة.

وتقول برانت، وهي عالمة في جامعة مورغان ستيت بولاية ماري لاند، إنه تم رصد الصدع، في المنطقة الجليدية، الذي أدى لانفصال الجبل للمرة الأولى عام 2011.

ويقول علماء، إنهم يدرسون منطقة باين أيلاند الجليدية عن كثب، بسبب التراجع السريع في مساحتها، الذي قد يكون عاملا مهما في ارتفاع منسوب مياه البحار.
أضف تعليقك

تعليقات  0