"فيسبوك" في طريقها لإنشاء أول بنك وطني لها في أوروبا


تقترب شركة "فيسبوك" من الحصول على رخصة أول بنك في أوروبا، حيث أعلنت أنها على وشك أخذ موافقة البنك المركزي في أيرلندا على إنشاء بنك يسمح للشركة بتقديم خدمة تخزين ونقل الأموال.

وحتى الآن لا تتضح خطط الشركة في هذا الشأن، ولكن المنظمين يرون أنه لا مانع من السماع بمزيد من التجارب.
وتركز فيسبوك خلال الوقت الحالي على سوق التحويلات، التي تنمو وتنضج بلا انقطاع، حيث يقدر البنك الدولي التحويلات التي ستصدر بـ600 مليار دولار في عام 2014، أكثرها من البلدان النامية. وهذا الرقم هو أكبر بثلاث مرات من كل ميزانيات الإغاثة في العالم.

لكن رسوم المعاملات، والتي بلغ متوسطها 9% مرتفعة جداً، وتقتحم فيسبوك هذه السوق للمنافسة على الحصول على أكبر قدر من هذه الرسوم، بحسب وكالة "بلومبيرغ".

فيسبوك ليست الوحيدة التي لديها طوح كبير في هذا المجال؛ حيث قدم "وول مارت ستورز"، وهو أكبر متاجر التجزئة في العالم، الأسبوع الماضي خدمة تتيح لغير المتعاملين مع البنوك تحويل الأموال بين محلاتها التي تصل لـ4000 فرع في الولايات المتحدة الأميركية.

ومن المفترض أن تسمح خدمة فيسبوك التي تعتزم تقديمها بتحرك الأموال عبر الحدود بسهولة ويسر، وربما بتحويل الأموال على الفور كما هي الصور العائلية ومقاطع الفيديو، وربما ستكون تكلفة هذه الخدمة أقل بكثير من مقدمين آخرين، حيث تستفيد فيسبوك من حجمها وانخفاض النفقات العامة مقابل ما تدفعه البنوك التقليدية من كلفة باهظة لهذه الخدمة، حيث تقول وول مارت إنها لن تتقاضى نصف ما يطلبه بعض المنافسين الآن.

وكانت "غوغل" قد حصلت على رخصة للتعاملات المالية الإلكترونية في بريطانيا لمدة ثلاث سنوات تقريباً، ولكن يبدو أن خدمات محفظة غوغل لم تحقق سوى إيرادات محدودة. ولا تتوفر إمكانية تقديم كافة أنواع المعاملات المصرفية، بما في ذلك التحويلات الشخصية سوى في الولايات المتحدة التي يمتلك 88%، من سكانها حسابات مصرفية. بحسب صحيفة "فاينانشال تايمز" البريطانية.
أضف تعليقك

تعليقات  0