جوالك يكشف مدى صلاحية بطاريات "ريموت" التلفاز


الحقيقة التي لا يعرفها الكثير من مستخدمي الهواتف النقالة، أن لدى هواتفهم القدرة على قراءة الأشعة التي يرسلها ريموت التلفاز أو جهاز استقبال القنوات الفضائية، حيث إن "الريموت" يرسل إلى الجهاز الأشعة فوق الحمراء، وتستطيع الهواتف الذكية التقاطها بواسطة الكاميرا.

وبمعرفة هذه الحقيقة تستطيع فحص جهاز التحكم عن بُعد (الريموت) بواسطة هاتفك النقال، وتحديد ما إذا كان بحاجة لبطاريات جديدة أم لا، وما إذا كان يعمل بشكل طبيعي، أم أن هناك خللا به يعرقل إرسال الإشارات منه إلى جهاز التلفزيون.

وللاستفادة من هذه الخاصية في جهاز الهاتف الذكي، فعلى المستخدم أن يقوم بتشغيل الكاميرا، ثم يوجه الريموت إلى واجهة عدسة الكاميرا، ومن ثم يقوم بالضغط على أي من الأزرار، ليرى في الكاميرا الأشعة التي لا يستطيع أن يراها بعينه المجردة، وهو ما يعني أن الريموت يعمل وأن البطارية فيه لا زالت صالحة.

وبإجراء هذه التجربة، فإن رؤية الضوء عبر الكاميرا يعني أن الريموت يعمل وأن البطارية تشتغل، أما إذا كان الضوء ضعيفا أو متقطعا فهذا يعني أن الريموت بحاجة لتغيير بطارياته، وفي حال تم تغيير البطاريات ولم يظهر هذا الضوء، فمعنى ذلك أن الريموت يحتاج الى تغييره بالكلية.

ولا تقتصر هذه الخاصية على كاميرات الهواتف الذكية، وإنما تمتد إلى الكاميرات الأخرى الرقمية التي تستطيع معظمها التقاط الأشعة فوق الحمراء والتعرف عليها، وهي الأشعة المستخدمة في إرسال الإشارات بين جهاز التلفاز وجهاز التحكم عن بعد.

أضف تعليقك

تعليقات  0