الفيلكاوي: وزارة الإعلام هي المختصة بإجازة الكتب المعروضة وليست جمعية الإصلاح الإجتماعي


أكد مدير معرض الكتاب الإسلامي التاسع والثلاثون لجمعية الاصلاح الاجتماعي عبدالمنعم الفيلكاوي على دعم ادارة المعرض لجهود وزارة الاعلام في الحفاظ على الوحدة الوطنية مبينا أن إدارة المعرض تدعم جهود الوزراء الساعية ?زالة ما يعكر صفو النسيج ا?جتماعي الكويتي .

وردا على ما أثير بشأن عرض كتب لدى بعض المكتبات فى المعرض قال الفيلكاوي أن الإجراءات المتبعه والمعتادة قبل قيام المعرض السنوي أن تقوم المكتبات المشاركة بالتواصل المباشر مع وزارة الاعلام وإرسال كشوف الكتب عبر المخلص الجمركي ?جازتها من قبل الوزارة ، و? يتم بالعادة ارسال نسخة من الكشوف ?دارة المعرض وليس لجمعية الاصلاح اي دور في اجازة او منع الكتب.
وأضاف الفيلكاوي: وفق ما وصلنا من افادة بعض المكتبات المشاركة فان الكتب التى ورد بشأنها ملاحظات وتم سحبها من قبل وزارة الإعلام اثناء العرض عددها كتابين وقد كانا ضمن الكشوف الواردة لهم من المخلص والمجازة مسبقا وهما كتاب "موقف الرافضة من القران الكريم " وكتاب "جهود ائمة الدعوة في تقرير مسائل الصحابه وآل البيت للشيخ ماجد الطويل وتقديم مفتي عام المملكة الشيخ عبدالعزيز ال شيخ رئيس هيئة كبار العلماء "

وأهاب الفيلكاوي بالحريصين على الوحدة الوطنيه التثبت من البيانات والإجراءات قبل اثارة اي ابعاد طائفيه نسال الله ان يحفظ الكويت منها مثنيا فى الوقت ذاته على تفاعل الجمهور مع فعاليات معرض الكتاب الذي يشهد تظاهرة ثقافية علي مستوي الكتب والبرامج الثقافية بما يعزز دور جمعية الاصلاح في دعم الأنشطة التوعوية والتثقيفية والإصلاحية .
أضف تعليقك

تعليقات  0