علماء أمريكيون يعثرون على أول رابط وراثى لمرض عضلة القلب


نجح فريق من العلماء الأمريكيين لأول مرة فى الكشف عن الجينات المرتبطة فى الطفولة مع بداية تمدد عضلة القلب العائلية، واحدة من أمراض عضلة القلب الأكثر شيوعا فى الأطفال.

ويأمل الباحثون أن النتائج التى توصلوا إليها تؤدى إلى تطوير علاج جينى، لتقديم آفاق أفضل بكثير بالنسبة للمرضى من العلاجات الحالية.
وتشير التقديرات الحالية إلى أن حوالى طفل من بين كل ألف طفل فى المتوسط يعانى من ضعف فى عضلة القلب، وهو المرض الذى يضعف العضلة تدريجيا، ويمكن أن تؤدى إلى فشل فى وظيفة القلب والوفاة المبكرة.

يعد هبوط عضلة القلب من الأمراض الوراثية المعقدة، ومرتبطة بطفرات فى الجينات لا تقل عن 40 طفرة، إلا أن الأسباب الكامنة وراء أكثر من نصف الحالات لاتزال مجهولة.

وشدد العلماء على أن هذا المرض ليس له علاج على الرغم من العلاجات المتاحة حاليا، والتى يمكن ان تساعد فى السيطرة على الأعراض ومنع حدوث مضاعفات.
أضف تعليقك

تعليقات  0