5 عادات صحية لا تقل ضرراً عن التدخين







إذا كنت لا تدخن قد تكون صحتك أفضل بشكل عام، لكن هناك عادات غير صحية قد يتساوى تأثيرها مع التدخين، لأنها قد تنقل إليك ملوثات تسبب أمراض السرطان. من المفيد أن تعرف هذه العادات، لأنك تستطيع وقف تأثيرها، وتحويل مسار صحتك نحو اتجاه أفضل بواسطة بعض التعديلات على روتينك اليومي.

الجلوس طوال اليوم. حتى لو كنت تمارس الرياضة بانتظام، يؤدي الجلوس لفترات طويلة في المكتب والسيارة والبيت إلى مجموعة متنوعة من المشاكل الصحية. بحسب مركز خدمات علاج السرطان في مقاطعة البرتا بكندا يؤدي الخمول إلى 160 ألف حالة سنوياً من حالات سرطان الثدي والقولون والبروستاتا والرئة في كندا، ويعادل ذلك ثلثي الحالات الناتجة عن التدخين.

عليك بالحصول على فترات راحة من العمل من أجل الحركة، ومقاومة إغراء التلفزيون والذهاب إلى نزهات قصيرة.

تناول الكثير من اللحوم والجبن. البروتينات الحيوانية غنية بهرمون IGF-1 وهو هرمون النمو الذي يمكن أن يعزز نمو الخلايا السرطانية. وقد بينت دراسة حديثة من جامعة كاليفورنيا أن تناول الكثير من اللحوم والأجبان خلال منتصف العُمر يزيد من مخاطر التعرض للوفاة بالسرطان 4 أضعاف مقارنة بمن يتناولون وجبات منخفضة في نسبة البروتين الحيواني.

استبدل مصادر البروتين الحيواني وقم بزيادة معدل الأطعمة ذات البروتين النباتي مثل الفول والبقوليات. من المثير أن الدراسات الحديثة بينت أن بإمكانك زيادة كمية البروتين الحيواني التي تتناولها لكن بعد سن الـ 65.

الطبخ بزيت خاطئ. لا يناسب زيت الزيتون الطهي على حرارة عالية، والأنسب لذلك هو زيت الأفوكادو. كذلك لا يفضل الطهي بالسمن أو زيت فول الصويا والذي يسمى أحياناً زيوت نباتية.

النوم. يؤدي الحرمان من النوم إلى ارتفاع ضغط الدم والسمنة، ما يزيد خطر النوبات القلبية والسكتة. وقد وجدت دراسة حديثة أن الحصول على أقل من 6 أو 7 ساعات من النوم يومياً يؤدي إلى آثار صحية سلبية تتساوى مع التدخين.

تسمير البشرة في أماكن مغلقة. يتسبب تسمير البشرة في أماكن مغلقة في 420 ألف حالة سرطان للجلد في الولايات المتحدة سنوياً، ويفوق ذلك تأثير التدخين الذي يتسبب في 226 ألف حالة سرطان للرئة! قد يساعد تناول الأطعمة الغنية بالكاروتينات، مثل الفواكه والخضروات البرتقالية اللون، على الحصول على لون بشرة أكثر جاذبية بدلاً من اللجوء إلى تسمير البشرة بطرق غير طبيعية.
أضف تعليقك

تعليقات  0