مصر.. انفجار جديد يهز وسط القاهرة والحصيلة ترتفع إلى 7 قتلى

 

 هز انفجار جديد وسط العاصمة المصرية القاهرة مساء الجمعة، لم تتضح طبيعته على الفور، أسفر عن سقوط قتيل واحد على الأقل، مما يرفع حصيلة موجة تفجيرات وأعمال عنف شهدتها مصر الجمعة، إلى سبعة قتلى على أقل تقدير.

وقالت مصادر أمنية لـCNN بالعربية إن الانفجار وقع في حوالي العاشرة من مساء الجمعة، في سيارة ماركة "لادا نيفا"، بدون لوحات معدنية، قرب محطة مترو "أحمد عرابي" بشارع رمسيس، ولفتت المصادر إلى أن شهود عيان أفادوا بأن صاحب السيارة يعمل "تاجر خردة."

وفي وقت لاحق، ذكرت وزارة الداخلية المصرية، في بيان تلقته CNN بالعربية، إن السيارة كان يقودها أحد الأشخاص، وبجواره آخر، فر هارباً حال وقوع الانفجار، بحسب شهادة الشهود، وأكدت أن الانفجار أسفر عن مقتل قائد السيارة، دون وقوع إصابات بين المارة.

وقامت قوات الشرطة بفرض طوق أمني حول موقع الانفجار، فيما قام خبراء المفرقعات بفحص السيارة، للوقوف على أسباب الانفجار، وكذلك تمشيط المنطقة، للتأكد من عدم وجود أية عبوات متفجرة، وفق ما أوردت فضائية "النيل" الإخبارية الرسمية.

وكانت السلطات الرسمية قد أعلنت، في وقت سابق الجمعة، عن سقوط ستة قتلى على الأقل، نتيجة أعمال عنف شهدتها عدة محافظات خلال الساعات القليلة الماضية، منهم أربعة قتلى في ثلاثة تفجيرات وقعت خلال ساعات الصباح الأولى في كل من القاهرة وجنوب سيناء.

وقالت وزارتا الداخلية والصحة، في عدة بيانات متلاحقة، إن انفجاراً نجم عن عبوة ناسفة، بالقرب من ميدان "المحكمة" بالقاهرة، أسفر عن مقتل أحد أفراد الشرطة، فيما قُتل ثلاثة آخرون في تفجيرين بجنوب سيناء، صباح الجمعة أيضاً، أحدهم مهاجم انتحاري.

كما شهدت مدينة الإسكندرية سقوط قتيلين على الأقل، خلال اشتباكات بين أنصار الرئيس "المعزول"، محمد مرسي، وعدد من أهالي المدينة الساحلية، ضمن احتجاجات دعت إليها جماعة "الإخوان المسلمين"، تحت شعار "زواج مصر من أمريكا باطل."
أضف تعليقك

تعليقات  0