أم ألمانية تقتل رضيعها حتى لا يُعطلها عن مستقبلها



تجردت سيدة ألمانية شابة من جميع المشاعر الإنسانية, وقتلت طفلها بعد 30 دقيقة فقط من ولادته لأنها تخشى أن يتعارض الطفل مع مستقبلها المهني وحياتها الاجتماعية.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية " د ب أ" عن صحيفة "الديلى ميل" البريطانية, أن نادين كونيج التي تبلغ من العمر 20 عاماً, وتعيش في مدينة ريجنسبورغ في ولاية بافاريا الألمانية, قامت بخنق طفلها الوليد قبل طعنه بسكين ثم ذهبت بعد ذلك إلى أحد الملاهى الليلية للرقص والاستمتاع مع الأصدقاء.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن "كونيج" أن الطفل كان مسؤولية كبيرة لن تستطيع تحملها فضلاً عن أنه عرض جميع علاقتها الاجتماعية والاقتصادية إلى الخطر.

وأوضحت الصحيفة أن "كونيج" بعد أن قتلت الطفل قامت بإلقاء جثته بالقرب من نهر الدانوب، مضيفة أنه بعد اعتقال كونيج بتهمة القتل، أقدمت والدتها كيرستين ( 44 عاماً ) على الانتحار.
أضف تعليقك

تعليقات  0