أمريكي يجمد جثة والدته 3 أعوام ليحصل على معاشها



جمد شخص أمريكي جثة والدته 3 أعوام كاملة، ليؤجل عملية دفنها نظراً لاحتياجه لمعاشها، كما ذكرت الشرطة الأمريكية أمس الجمعة.
وقالت متحدثة باسم الشرطة الأمريكية، إن المرأة من ولاية كنتاكي الأمريكية، توفيت وفاة طبيعية مطلع 2011 عن عمر بلغ 96 عاماً.

وذكرت شبكة “سي إن إن” الإخبارية، أنه في الوقت الذي كانت الأم تقضي أعوامها الأخيرة طريحة الفراش، كان ولدها يغرق في الأزمات المالية، مشيرة إلى أنه كان يرعى أمه، لكنه كان معتمداً على راتبها وعلى التأمين الاجتماعي المسجلة في قائمته.

وأوضحت الشرطة؛ أن الرجل لم يشأ أن يفقد الدخل الخاص بالأم، وأراد بعد وفاتها أن يؤجل مسألة الدفن قدر المستطاع، فوضع الجثة في البداية داخل مبرد، إلا أنه حين اضطرته الضوائق المالية إلى الانتقال إلى مسكن آخر عام 2013، لجأ إلى وضع الجثة في أرض خالية.

وأثار اختفاء الأم ريبة السلطات المختصة بالولاية، وبدأت التحقيق لوجود شبهة جنائية، وحين حاول أحد رجال الشرطة استجواب الابن لاستجلاء السر بعد ثلاثة أعوام، أطلق الرجل النار على نفسه فوراً.
واكتشف رجال التحقيق جثة الأم ملفوفة داخل كيس من المطاط المشمع، وموضوعة تحت صندوق خشبي عند نهاية مدخل المنزل الجديد.
أضف تعليقك

تعليقات  0