الكويت تعلن ترشحها لعضوية مجلس ادارة الاتحاد الدولي للاتصالات



اعلنت دولة الكويت هنا اليوم امام الاجتماع السنوي لمجلس ادارة الاتحاد الدولي للاتصالات اعتزامها تجديد ترشحها لعضوية مجلس الادارة لسنوات أربع تبدأ عام 2015.

وقال وكيل وزارة المواصلات حميد حبيب القطان في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان الانتخابات ستجرى خلال مؤتمر المندوبين المفوضين للاتحاد ما بين ال20 من اكتوبر والسابع من نوفمبر المقبلين بمدينة (بوسان) بجمهورية كوريا الجنوبية.

واوضح "ان الترشح لتجديد العضوية يأتي في سياق حرص دولة الكويت على مواكبة صناعة القرار داخل الاتحاد الدولي بالتعاون مع الدول الاعضاء سواء على مستوى المجموعة الآسيوية او الدولية بشكل عام".

كما اكد أن "دولة الكويت عضو فعال وبارز في مجلس الاتحاد الدولي للاتصالات منذ عام 1982 وتساهم في ميزانية الاتحاد بنحو مليون دولار سنويا لدعم اعماله والقرارات الصادرة عنه والدراسات التقنية المتخصصة التي يصدرها".

ولفت الى ان الاقليم الآسيوي في المجلس يضم حاليا ثلاث دول من مجلس التعاون الخليجي هي الكويت والمملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة اضافة الى اربع دول اخرى في المجموعة الافريقية هي مصر وتونس والجزائر والمغرب ما يعزز الحضور العربي في مجلس ادارة الاتحاد من خلال اكبر مجموعتين جغرافيتين.

في الوقت ذاته اوضح القطان ان اجتماع مجلس ادارة الاتحاد لهذا العام المتواصل من السادس من مايو الى الخامس عشر منه يناقش وضع رؤية مشتركة بشأن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي تدعم النمو والتنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة.

ولفت الى ان الاجتماع ينظر ايضا قضايا سياسات الاتصالات على اتساعها للتأكد من أنشطة الاتحاد واستراتيجياته التي تسعى الى مواكبة المتغيرات المتلاحقة والسريعة في عالم الاتصالات ودور تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات فيما يتعلق بتغيير المناخ وحماية البيئة.

ويناقش الاجتماع كذلك برامج اعمال متابعة مرور عشر سنوات على نتائج القمة العالمية لمجتمع المعلومات المزمع عقده في جنيف في منتصف يونيو المقبل وقضايا السياسات العامة الدولية المتعلقة بالانترنت وحماية الاطفال اثناء استخدام الشبكة العنكبوتية.

ويضم وفد دولة الكويت المشارك في اجتماع دورة مجلس ادارة الاتحاد لعام 2014 وكيل وزارة المواصلات حميد حبيب القطان ووكيل الوزارة المساعد لقطاع الخدمات الدولية راشد الأذينة ومديرة المكتب الفني لوزير المواصلات سميرة بلال مؤمن ورئيس قسم الترددات الدولية طارق السيف.
أضف تعليقك

تعليقات  0