وزير الدفاع الأمريكي: واشنطن حريصة على استمرار العلاقات مع دول مجلس التعاون الخليجي وتسعى لتطويرها



أكد معالي وزير دفاع الولايات المتحدة الأمريكية تشاك هيغل أن بلاده ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية تربطهما علاقات تاريخية ودفاعية، مشيراً إلى أن واشنطن حريصة على استمرار هذه العلاقات وهي تمضي قدماً في هذا المسار.

وقال معاليه في تصريح صحفي بعد حضوره الاجتماع التشاوري الأول لمجلس الدفاع الخليجي المشترك إن الجانبين يواجهان نفس التحديات الأمنية في المنطقة، وهناك تعاون مشترك في هذا المجال ونسعى باستمرار لتطويره وتبني بعض المقترحات التي تصب في مصلحتنا وتساعد على الاستقرار في المنطقة.

وأضاف أنه تم التركيز في اجتماع اليوم على بعض المهام المشتركة فيما يتعلق بالمحافظة على الاستقرار ويجب أن نكون ملتزمين بهذا الأمر لكي نحافظ ونمنع إيران من تطوير قدرتها النووية كسلاح نووي ليكون فقط برنامج سلمي.

وبشأن الأوضاع المأسوية في سوريا أفاد وزير الدفاع الأمريكي بأنه تم الاتفاق على أن يكون هناك تعاون مثمر فيما يخص موضوع المساعدات للمعارضة السورية .

وبين أنه تم الاتفاق كذلك على تطوير المقترحات فيما يتعلق بالاتفاق النهائي بين الولايات المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي وتعاون دول المجلس فيما بينها ، وقد أحرزنا شيء من التقدم في هذا الموضوع وقمنا بالتركيز على تحسين قيادة الولايات المتحدة الأمريكية لكي تشارك في مساعدة شركائها في المنطقة هنا وحول العالم لكي يبنوا مصالحهم والمصالح المشتركة وليواجهوا التحديات المشتركة ايضاً.

وأشار إلى أنه سوف يعقد اجتماع قبل نهاية هذا العام في واشنطن لمناقشة الأفكار التى تم طرحها في اجتماع اليوم، مشدداً على أن الولايات المتحدة ملتزمة بأن تبني تعاون عسكري وثيق في الشرق الأوسط وبالتالي سنظل ملتزمين لهذه المنطقة وأمنها واستقرارها .
أضف تعليقك

تعليقات  0