إذا كنت من الاشخاص الذين لا يذهبون إلى النوم الا بعد تناول شيء ما فعليك أستشارة طبيب





إذا كنت من الاشخاص الذين لا يذهبون إلى النوم الا بعد تناول شيء ما، فيفضل ان تقوم باستشارة طبيب مختص. فقد وجد الباحثون من جامعة ولاية بنسلفانيا أن الأشخاص الذين يميلون الى “مداهمة الثلاجة” في الليل، قد يكونون في خطر أكبر للاصابة بالمشاكل الصحية العقلية أكثر من غيرهم.

وقد أعرب عن هذا الرأي مجموعة من العلماء بقيادة الدكتورة ربيكا بيبلز بعد مسح شارك به 1.600 طالب، خضعوا لاختبار خاص. وقد صممت هذه الاختبارات لمساعدة الأطباء على تقييم الاضطرابات الغذائية المحتملة وعلاقتها بالحالة العامة للصحة النفسية عند المتطوعين.

وفقا للخبراء، تتميز “متلازمة تناول الوجبات الخفيفة الليلية”، ليس فقط بسبب حقيقة أن الناس تأكل في وقت متأخر في المساء أو في الليل، ولكن بالشعور بأنهم لا يستطيعون النوم دون طعام ولا يمكنهم تناول الطعام في الصباح.

وعلق الخبراء على أن بعض الناس المصابين بـ”متلازمة تناول الوجبات الخفيفة الليلية” يستيقظون في ساعات متأخرة من الليل لتناول الطعام حتى يتمكنوا من النوم. وعانى 3 % من الطلاب الذين شاركوا في الدراسة من هذه المشكلة.

كما وجد الباحثون أن “متلازمة تناول الوجبات الخفيفة الليلية”، لا تعني دائما أن الناس يفرطون في تناول الطعام. ومع ذلك، فأن الافراط غير المنضبط في تناول المواد الغذائية يرتبط به. بالإضافة إلى ذلك، تبين أن فقدان الشهية، وفرط النشاط و اضطراب نقص الانتباه يرتبط مباشرة بمتلازمة تناول الوجبات الخفيفة ليلا. في نفس الوقت، أدعى العلماء أن الشباب والطلاب كانوا في خطر أكبر للاصابة بهذه المتلازمة.

من الجدير بالذكر أنه تم إجراء دراسة خاصة عام 2008، أظهرت أن الطلاب الذين يعانون من هذه المتلازمة يعانون أيضا من الاكتئاب، وميل نحو الاذى الذاتي. البحوث الجديدة عززت رأي الطب في أن متلازمة تناول الوجبات الخفيفة ليلا هو انعكاس لوجود اختلال في النفس البشرية. وينصح الأطباء بالاتصال فورا بالمختصصين عند اكتشاف أعراض المتلازمة.


أضف تعليقك

تعليقات  1


zeedon
العنوان غير مطابق للخبر.. فالخبر يقول أن تناول الاكل ليلا مؤشر لوجود مشاكل صحية عقلية، بينما العنوان يقول عكس ذلك ؟؟؟