المليفي : رسالة البحث العلمي تحظى بتقدير الكويت وقيادتها السياسية


اكد وزير التربية ووزير التعليم العالي ورئيس مجلس أمناء معهد الكويت للأبحاث العلمية احمد المليفي اليوم ان رسالة البحث العلمي رسالة انسانية عظيمة تحظى بتقدير من الدولة واهتمام القياده السياسية الحكيمة.

وقال المليفي في كلمة القاها خلال حفل توزيع جوائز التميز والانجاز العلمي وتكريم العاملين المميزين (الدورة الخامسة لعامي 2013 و2014) نيابة عن سمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح ان "الكويت وقاداتنا السياسية الحكيمة تؤمن بجلال امر رسالة البحث العلمي وعظيم اثرها في حياة الامم ومصائر المجتمعات والشعوب".

وبين ان رعاية سمو ولي العهد للفعالية منذ انطلاقها قبل خمسة اعوام تعكس التزام قيادات الدولة الراسخ في مساندة نشاط البحث العلمي وتقدير المشتغلين به وتمكينه من امتلاك الادوات الكفيلة بمجابهة التحديات المحلية والعالمية وحرصها على توفير القدرات اللازمة لتطوير واقعه واعلاء دوره في التنمية الوطنية.

واضاف المليفي ان هذا الدور الداعم يتجلى أيضا بأبهى صوره في تفضل حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح باستقبال قيادات المعهد وعلمائه وباحثيه بشكل متوال خلال السنوات الماضية.

وذكر ان المعهد وخلال مسيرته الممتدة ادى رسالته بدأب وحقق انجازات خالدة في مسيرة العمل الوطني كما اولى جل اهتمامه بالبحث العلمي التطبيقي مبينا ان سمو امير البلاد يشيد دوما بأعمال المعهد ومشاريعه البحثية ويفخر بإنجازاته العلمية.

ولفت الى ان هناك اربعة تحديات لابد من التصدي لها وهي تعزيز امن الطاقة والمياه وتحسين الاقتصاد وتنويع مصادره وتأسيس البنى التحتية التي تحول الكويت الى مركز مالي وتجاري مع تعظيم التنمية البشرية لايجاد الكوادر الوطنية تنهض بمسؤوليات المستقبل في مختلف مجالات العمل الوطني.

وهنأ المليفي العاملين المتميزين بالمعهد داعيا اياهم الى مواصلة التميز والابداع ليكونوا بوابة الكويت للتفاعل مع حركة التقدم ومواجهة تحديات العصر ومواكبة التطور المتسارع بخطى ثابة وصلبة لتحقيق رسالتهم.

أضف تعليقك

تعليقات  0