الهولندي فيلدرز يرفض التراجع عن تصرفاته المهينة للإسلام



رفض السياسي الهولندي زعيم حزب 'من أجل الحرية' غيرت فيلدرز، التراجع عن إساءته إلى السعودية عبر استبداله للشهادة المطبوعة في علم المملكة بعبارة مسيئة للإسلام والرسول محمد صلى الله عليه وسلم.

ورد في لقاء تلفزيوني على مطالبته بالاعتذار، خصوصاً وأن إساءته إلى العلم السعودي، تعتبر إساءة إلى جميع المسلمين، كون العلم يحمل 'الشهادتين'، بقوله: 'لن أتراجع عن موقفي، ويجب التمعن في معنى تلك الشهادة قبل مطالبتي بذلك'.

وكان فيلدرز المعروف بمواقفه المناهضة للإسلام طبع ملصقات تشبه العلم السعودي، وبدلاً من الشهادة المكتوبة على العلم استبدلها بعبارة بالعربية مسيئة للإسلام وللنبي محمد صلى الله عليه وسلم. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الهولندية فريز فيجنن: «لدينا إشارات تدل على أن السعودية تنوي اتخاذ إجراءات تجارية ضد هولندا».

وأوضح أن السعودية شعرت بـ«الإهانة» إزاء هذا العمل. لكنه لم يوضح الإجراءات التي يمكن أن تتخذها السعودية بحق بلاده. وذكر أن الحكومة الهولندية نأت بنفسها في كانون الأول (ديسمبر) الماضي من تصرفات فيلدرز، مؤكدة أنه ليس عضواً في الحكومة الهولندية، وأن أفكاره لا تعكس آراءها.

وقالت الحكومة الهولندية إن التبادل التجاري بين البلدين وصل إلى نحو خمسة بلايين دولار في 2010، وإن هولندا واحدة من أكبر المستثمرين في السعودية، وبلغت استثماراتها نحو أربعة في المئة تقريباً من إجمالي الاستثمار الخارجي المباشر في ذلك العام.
أضف تعليقك

تعليقات  0