السجن 42 شهراً للفتاة السعودية سارقة 5 بنوك بأمريكا



أصدرت محكمة أمريكية، بولاية مينيسوتا، أمس الأربعاء، حكماً بالسجن 3 سنوات ونصف بحق الفتاة السعودية رانيا الهذيلي، التي أدينت بسرقة 5 بنوك في العام 2013، إضافة إلى إلزامها بتسديد أكثر من 20 ألف دولار، وهو مجموع المبالغ التي سرقتها.

وكان رجال الـ "إف بي آي"، ألقوا القبض على الهذيلي، البالغة من العمر 24 عاماً، وتحمل الجنسيتين السعودية والأمريكية، بعد يومٍ واحد فقط من آخر جرائمها التي ارتكبتها على مدار 3 أسابيع، وذلك بعد أن تم الإيقاع بها عن طريق فخ إلكتروني.

وبحسب ما أوردته "العربية نت"، عن وسائل إعلام أمريكية، فإن الفتاة التي تعيش مع والدتها الأمريكية، سرقت أربع بنوك في ولاية مينيسوتا، والبنك الخامس في ولاية مجاورة، إلا أنه تم القبض عليها في اليوم التالي لآخر سرقة، حيث كانت المبالغ التي سرقتها تحتوي على شرائح تتبع، تم من خلالها تحديد موقعها.

وفي الجسلة التي عقدت أمس، أدانت القاضية الفتاة بالسجن مدة 42 شهراً، قضت منها 8 أشهر حتى الآن منذ فترة اعتقالها، بعد أن أقرت بارتكابها الجرائم المنسوبة لها.

جدير بالذكر أن أسرة الفتاة رانيا الهذيلي، كانت دافعت عنها أمام المحكمة في الجسلة التي عقدت مطلع مايو الجاري، مشيرين إلى أن علاقة عاطفية هي وراء ارتكاب ابنتهم للسرقات المنسوبة لها، بعد أن طلب منها صديقها أحد أعضاء المافيا مساعدته بالمال، على حد قولهم.
أضف تعليقك

تعليقات  0