البحرين: اطلاق سراح نبيل رجب بعد عامين من الاحتجاز في "سجن جو"



اكدت عائلة رجب، انها تسلمت مكالمة هاتفية من ادارة التحقيقات الجنائية في العدلية (المنامة) الساعة الخامسة و45 دقيقة من مساء السبت 24 مايو/ أيار 2014، وطلب منهم المسئولون الأمنيون التوجه الى الادارة لاستلام رئيس مركز البحرين لحقوق الانسان نبيل رجب، وذلك بعد ان قضى عامين في سجن جو.
وكانت فريق الأمم المتحدة الخاص بالاعتقال التعسفي قد أصدر "رأيا قانونياً" في نوفمبر / تشرين الثاني الماضي اعتبر فيه نبيل رجب بأنه «اعتقل تعسفيّاً». وجاء في الرأي الذي اعتمده الفريق التابع إلى إحدى آليات الأمم المتحدة المعنية بحقوق الإنسان «إن احتجاز نبيل رجب يخالف المواد 19 و20 و21 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والمادة 9، الفقرة 1 و14 و21 و22 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية».

وكانت الفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان قد ذكرت في بيان لها بتاريخ (27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2013) «إن قرار فريق الأمم المتحدة الخاص بالاعتقال التعسفي يعتبر نصراً تاريخيّاً؛ لأنه أوضح الرأي بشأن احتجاز نبيل رجب بحسب القانون الدولي، كما أن فريق الأمم المتحدة استنتج أن اعتقال رجب جاء نتيجة ممارسته الحق في حرية الرأي والتعبير، على النحو المحدد في الصكوك العالمية والدولية لحقوق الإنسان».
أضف تعليقك

تعليقات  0