ارتداء العدسات اللاصقة بشكل مستمر يعرض العين لأخطار



تعتبر العدسات اللاصقة بديل عن النظارات الطبية ولكن ارتداء العدسات اللاصقة بشكل مستمر أو لفترات طويلة يعرض العين لأخطار كما تستدعي العدسات اللاصقة عناية جيدة.

وغالباً ما ينصح بارتداء العدسات التي تستخدم لمرة واحدة والتي لا تحتاج إلى عناية أو تنظيف إذ في حال عدم النظافة أو عدم الاهتمام بتوجيهات الاستعمال،

يمكن أن يؤدي الأمر إلى مشكلات متعددة وخطيرة مثل قرحة في القرنية، والتهابات في أجزاء متعددة من العين وحتى الاصابة بعدوى من جراثيم خطيرة يمكن أن

تؤدي إلى فقدان البصر. فالجراثيم يمكن أن تدخل إلى القرنية وتتسبب بعدوى قوية، خصوصاً في حال احتكاك العدسة بالطبقة الخارجية في القرنية. وينصح

الامتناع عن لمس العدسات بالأصابع الملوثة. ومن جهة أخرى، يمكن أن تؤثر الكثير من الأدوية على العدسات اللاصقة، أبرزها:


- حبوب منع الحمل،
- المهدئات
- المنومات
- مضادات الحساسية
- باسطات العضلات،
- مضادات الهيستامين والفينوثيازين،
- مدرات البول،
- مضادات الاكتئاب،
- علاج حب الشباب والأسبرين.


أضف تعليقك

تعليقات  0