فيديو: راقٍ شرعي يكشف تفاصيل مثيرة عن علاج ( السحر )



قال الراقي الشرعي مزعل بن عبدالله الشمري إنه تمكن من إنهاء معاناة مرضى كثيرين مصابين بالسحر لسنوات طويلة، ونجح بفضل الله في علاجهم بالرقية الشرعية.

ويقول بدأت الرقية الشرعية في منطقة حائل قبل نحو 10 سنوات من الآن، عالجت خلالها حالات غريبة وعجيبة لنساء ورجال تعرضوا للسحر واستعصت حالاتهم على الطب الحديث وعجزت الأجهزة المتقدمة في المستشفيات عن كشف مرضهم أو حتى تشخيصه.

وعدد الشمري، بعض الحالات التي صادفته، وأبرزها: “عمل سحري وضع في جمجمة كلب وهو عبارة عن دبابيس وإبر وقطع كبيرة من القماش مغلفة بأكياس وبداخلها “برعص”، فضلًا عن سحر مخبأ في تجويف عظم حيواني، وآخر وضع لفتاة داخل مادة الجبس بعد حصول الساحر على كمية من شعرها وملابسها”.



وتابع: “من أبرز الحالات التي كانت تعاني السحر وعالجتها بالقرآن الكريم؛ فتاة كادت تفقد ثدييها بسبب وجود ورم سرطاني في الجهة اليمنى، وشاب أصيب بالبَرَص نتيجة عمل سحري وشفي بعد جلسات الرقية والمداومة على العلاج، فضلا عن فتاة كانت النيران تلاحقها في غرفة نومها أينما ذهبت وقد حيرت العلماء والمشايخ وقتها؛ حيث تبين أنها مسحورة وبعد إخضاعها للرقية الشرعية خرجت من أمعائها أشياء مقززه”.

وأكد أن جميع ما ذكره موثّق لديه بالصور والفيديو، قائلا “لدي خطابات من أصحاب الحالات التي عالجتها ومصادق عليها من بعض عُمد الأحياء بمنطقة حائل تثبت تعافيهم من المرض بعد زيارتهم لي والقراءة عليهم”.





أضف تعليقك

تعليقات  0