"كاظمة" تنشر الجزئية التي تضمنتها خطبة امام مسجد الخريج والتي تسببت في قرارإبعاده


اثار قرار ابعاد إمام مسجد الخريج الشيخ سيد فراج عن البلاد على خلفية تطرقه لأمور سياسية في خطبة الجمعة يوم أمس، اثار جدلا متزايدا ..و " كاظمة" تنشر الجزئية التي جاءت في الخطبة والتي اثارت كل هذا الجدل وهي كالتالي:

"عدل الرعاة مع رعاياهم، عدل الامير مع رعيته، عدل الحاكم مع محكوميه، عدل الرئيس مع مرؤسيه وذلك بتوليه الامناء الصالحين، والسير على سيرة ائمة العدل من الانبياء والمرسلين والخلفاء الراشدين وتولية الامناء الصالحين: «فكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته». ثم هناك عدل القضاة بين خصومه، عدل القضاة بين خصومه فمتى قام القاضي بواجبه صلحت الاحوال، ولكن انظروا ايها الاخوة بقوله صلى الله عليه وسلم: «قاض في الجنة، وقاضيان في النار».

القضاة الذين بأيديهم دماء الناس واعراضهم، بالامس القريب حصلت انتخابات في بلد عربية هذه الانتخابات نعرف مآلها، وانه ليس هناك احد ذهب اليها الا اليسير، ثم زورت هذه الانتخابات وقالوا ذهب اليها عدد غفير، وقام بالتزوير جموع القضاة، القضاة الذين بأيديهم العدل قاموا بالتزوير وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم: (قاض في الجنة وقاضيان في النار)"
أضف تعليقك

تعليقات  2


محمد المطيري
هذا لايستدعي تسفيره وتسليمه للطلمه
نورة
كلام عادي جدا