البدانة تجتاح 30 في المائة من سكان العالم



 (CNN) -- كشفت دراسة علمية عن معاناة حوالي 30 في المائة من سكان العالم من البدانة أو الوزن الزائد.

وقال العلماء في الدراسة التي نشرت في مجلة "لانسيت" الطبية إنهم لم يتمكنوا من العثور على ملاحظة ايجابية واحدة في مكافحة هذا الوباء، وذلك خلال نظرة أكثر شمولية على السمنة خلال العقد الماضي.

وفي كل بلد تم دراسته على حدة، كان هناك 188 شخصاً بديناً، فيما بقيت معدلات السمنة هي ذاتها، أو زادت سوءاً.

وأوضحت الدراسة أن 30 في المائة، أو شخص واحد من بين ثلاثة أشخاص في العالم، يعانون من الوزن الزائد أو البدانة. وفي العام 1980، كان هناك 857 مليون شخص يعانون من الوزن الزائد أو البدانة. وفي العام 2013، فإن الرقم كان يساوي 2.1 مليار شخص.

وتعتبر السمنة مشكلة شائعة في دول العالم المتقدم، ولكن أصبحت مشكلة متزايدة في الدول الأكثر فقراً أيضاًَ.

أما الولايات المتحدة الأمريكية، فهي البلد الذي يحتوي على أعلى نسبة من الأشخاص البدناء. وهناك حوالي ثلث الأمريكيين البالغين الذين يعانون من زيادة في الوزن، أي ما يعادل حوالي 13 في المائة من الأشخاص البدناء حول العالم.

أضف تعليقك

تعليقات  0