دراسه:تناول الفطور والعشاء مع الأهل يقي من سمنة الأطفال



كشفت دراسة طبية حديثة أن الأطفال الذين يتناولون وجبتي الفطور والعشاء مع أهاليهم أقل عرضة للمعاناة من السمنة.
قال خبراء إن تناول جميع أفراد العائلة الطعام مع بعض يتيح للأهالي مراقبة ما يتناوله الأبناء وبالتالي تقديم خيارات أكثر صحية حيث يتم حماية الطفل من احتمال تعرضه للسمنة. ولفتت الدراسة إلى حقيقة أنه في حين تناول وجبتي الفطور والعشاء قلل من احتمالات السمنة، إلا أن تناول وجبة الغذاء مع الأهل زاد من فرص حدوثها. أما السبب فيعود لانشغال معد الوجبة وتحضيره وجبة سريعة غالبا ما تتكون من مكونات جاهزة مليئة بالدهون والأملاح والسكر.
بدورها لفتت صحيفة "تلغراف" أن كل طفل من أصل 3 أطفال بريطانيين يعانون من الوزن الزائد وبأن أسلوب الحياة العصرية يعني ندرة تناول الطعام على مائدة واحدة من قبل جميع أفراد العائلة. وحددت الدراسة وجبة الفطور بتلك التي يتناولها الطفل قبل ذهابه إلى المدرسة ووجبة الغذاء ما بين الساعة 11 و الـ 1 ظهرا، ووجبة العشاء بين الـ 5 والـ 8 مساء. جدير بالذكر أن الدراسة أجريت في كل من النرويج وهولندا واليونان وبلجيكا وهنغاريا وأسبانيا وسويسرا وسلوفينيا.
أضف تعليقك

تعليقات  0