معلم يُطعم تلاميذه طعام كلاب على أنه بسكويت أو كوكيز


أوقفت مدرسة أمريكية معلماً مساعداً بمدرسة ابتدائية عن العمل بتهمة إعطاء تلاميذه الذين يتراوح أعمارهم ما بين 10 و11 عاماً طعام حيوانات أليفة خلال الاستراحة المدرسية، وما يزال التحقيق جارياً.

ولم يتضح بعد عن الكمية التي تناولها الأطفال والسبب الحقيقي وراء قيامه بهذا العمل المشين أو كيف دخل هذا النوع من الأطعمة المخصصة للحيوانات مدرسة فريدريك الابتدائية في نيو هانوفر في بنسلفانيا، لكن من المتوقع أن تكون مُررت باعتبارها نوع من البسكويت أو الكوكيز أو الكراكرز.

وحسب تصريح رئيس المنطقة التعليمية هناك ريتشارد فيدلي أثبت فحص المنتج الذي كان يتناوله الطلاب والتدقيق في مكوناته أنه غير ضار بصحة البشر، علماً بأنه من المتوقع أن يكون لدى البعض تحسس لديه، كما هو الحال مع جميع المأكولات والأطعمة، حسبما ورد في موقع “ميرور” البريطانية.

وقالت إحدى الطلاب جابرييل مور إنها تناولت 3 قطع من البسكويت، لكنه يبدو في هيئته وطعمه مثل طعام الكلاب، الأمر الذي أثار ذعر وقلق أولياء الأمور الذي أصابتهم صدمة عند علمهم بالأمر، وفي المدرسة التي وثقوا في إدارتها.
أضف تعليقك

تعليقات  0