صنابير البيوت في قرية أمريكية تقطر ذهباً خالصاً



بدلاً من الشعور بفرحة غامرة لدى سكان قرية في ولاية أمريكية بأن صنايير المياه في منازلهم تقطر ذهباً، عبروا عن غضبهم متسائلين عن نظافة المياه التي يشربوها.

يعيش سكان إحدى بلدات ولاية مونتانا الأمريكية حالة من الذعر بعدما اكتشفوا أن الأجسام الغريبة اللامعة التي ظهرت في المياه، ليست أوساخاً بل حبيبات من الذهب الخالص، متسائلين ماذا يمكن أن تحتويه هذه المياه أيضاً.

وبحسب صحيفة دايلي مل البريطانية، ربط مسؤول في دائرة حماية البيئة بالولاية هذا الواقعة بوجود منجم للذهب كان قد افتتح على مسافة 8 كيلومترات إلى الشمال الشرقي من البلدة، مستدركاً بالقول: "ليس هناك سبب للشك بأن الذهب جاء من المنجم".

وفي انتظار قطع الشك باليقين، أخذت الدائرة عينات من مياه الشرب لفحصها والتأكد من صلاحيتها للشرب، بينما يقوم فريق من الخبراء بفحص الآبار التي تغذي

البلدة بالمياه، بالإضافة إلى شبكة الأنابيب.




أضف تعليقك

تعليقات  0