الإسباني الوحيد السعيد ليلة الخسارة المذلة لبلاده




لا شك في أنه الإسباني الوحيد الذي أمضى سهرة سعيدة مساء الجمعة، رغم الهزيمة المذلة لبلاده أمام منتخب هولندا في كأس العالم لكرة القدم (بنتيجة 1-5).. وذلك لفوزه بالجائزة الكبرى في سحوبات "يوروميليينز" التي تعدت قيمتها 137 مليون يورو.

فقد كان هذا اللاعب الإسباني الوحيد من بين ملايين المشتركين الأوروبيين الذي أصاب الأرقام الصحيحة السبعة اللازمة للفوز بهذه الجائزة الاستثنائية، التي تعتبر

 أكبر جائزة في لعبة اليانصيب الأوروبية يفوز بها شخص من إسبانيا. وبلغت الجائزة التي فاز بها 137 مليوناً و313 ألفاً و501 يورو (حوالي 186 مليون دولار).

وأكبر جائزة في هذه اللعبة حتى اليوم فاز بها ثنائي بريطاني في 10 أغسطس 2012 وبلغت قيمتها 190 مليون يورو.

وتشارك تسع دول أوروبية في سحوبات "يوروميليينز" هي فرنسا وبريطانيا وإسبانيا ولوكسمبورغ وبلجيكا وسويسرا والبرتغال وأيرلندا والنمسا.
وتبلغ حظوظ أي لاعب بالفوز واحدا من 116 مليوناً و531 ألفا و800 (عبر إصابة الأرقام السبعة المطلوبة للجائزة الكبرى).
أضف تعليقك

تعليقات  0