انظار الجزائريين مشدودة الى مباراة المنتخب ضد بلجيكا في أول لقاء لهم بكأس العالم


تتجه أنظار الجمهور الجزائري عشية اليوم في الساعة الخامسة بالتوقيت المحلي الى ملعب مينيراو بمدينة بيلو هيروزنتي بالبرازيل حيث سيكون المنتخب الجزائري لكرة القدم (الخضر) على موعد مع أولى لقاءاته في المونديال في مواجهة نظيره البلجيكي في الجولة الاولى للمجموعة الثامنة.

ويشهد الشارع الجزائري استنفارا كبيرا حيث استقطبت المباراة اهتمام الجزائريين الذين يتنفسون كرة القدم خصوصا أنها المرة الرابعة التي يشارك فيها المنتخب في كأس العالم.

كما عجت الشوارع الجزائرية بالراية الوطنية المزينة بالالوان الأحمر والأبيض والأخضر ولاحديث للمواطنين سوى عن المقابلة الأولى في كأس العالم.

وصنع أنصار المنتخب الوطني بمدينة بيلو أورزينتي البرازيلية أجواء حماسية ملتهبة بهذه المدينة التي ستحتضن مساء اليوم مباراة الخضر وبلجيكا بعدما وصلوا تباعا منذ يوم الجمعة الماضي بالزي الرسمي للأنصار مرتدين قمصانا رياضية وقبعات ورايات وطنية.

وتعد هذه هي المرة الرابعة التي تشارك الجزائر في هذا العرس الكروي العالمي حيث شاركت في كأس العالم بجنوب افريقيا في عام 2010 وكانت المرة الأولى في عام 1982 ثم 1986.

وسيكون المنتخب الجزائري على موعد مع منافسة من المستوى العالي وفي مجموعة ثامنة تضم كلا من روسيا وكوريا الجنوبية اللتين تلتقيان ابتداء من ال11 بتوقيت الجزائر.

من جانبه قال مدرب المنتخب الجزائري البوسني وحيد خاليلوزيتش في مؤتمر صحفي بالبرازيل نقله التلفزيون الجزائري ان "اللاعبين تحذوهم رغبة كبيرة في التألق خلال هذا الموعد العالمي وبلوغ الدور الثاني لأول مرة في تاريخ الجزائر".

وأقر مدرب المنتخب الجزائري بقوة "الشياطين الحمر" قائلا ان "منتخب بلجيكا يبقى الأقوى في المجموعة لكن بعد دراسة مطولة لهذا المنافس الآن لدينا فكرة لصد هجماته".
أضف تعليقك

تعليقات  0