التربية": المستودعات التابعة للوزارة سليمة والحريق اقتصر على مخلفات في ساحة خارجية


أكد الوكيل المساعد للشؤون المالية في وزارة التربية فهد الغيص سلامة المستودعات التابعة للوزارة الواقعة في ادارة التوريدات والمخازن بمنطقة صبحان من اضرار الحريق الذي نشب هناك اليوم واقتصاره على مخلفات اثاث موجودة في ساحة خارجية مكشوفة محاذية لسور الادارة.

وقال الغيص في تصريح صحافي على هامش تفقده موقع الحريق ان مراكز الادارة العامة للاطفاء هرعت الى موقع الحريق فور تلقيها بلاغا من ادارة التوريدات والمخازن بنشوب حريق سكراب ومخلفات اثاث في ساحة خارجية مكشوفة ضمن سور الادارة.

واضاف ان الحريق نشب خلال عمليات النقل التي تقوم بها احدى الشركات التي اشترت السكراب التابع للادارة والتي بدأت عملياتها في النقل منذ يوم الاحد الماضي.

واوضح انه بفضل الله تعالى وجهود وسرعة رجال الاطفاء والفرق المساندة تم محاصرة موقع الحريق والسيطرة عليه والحيلولة دون امتداده الى مستودعات الوزارة المجاورة خصوصا مستودع المواد الكيماوية المستخدمة لمختبرات وزارة التربية والمخزنة في سرداب المبنى.

وذكر ان رجال الاطفاء استطاعوا اخماد جزء كبير من مساحة الحريق والذي قدره مسؤولو الاطفاء بنحو خمسة الاف متر مربع مؤكدا عدم وقوع اي اضرار مادية او بشرية غير تلك التي اتت على السكراب والتي تضم مخلفات لكراسي وطاولات وخزانات واجهزة تبريد وتكييف.

وقال ان فرق التحقيق في الادارة العامة للاطفاء ستباشر بعد اخماد الحريق كليا بجمع المعلومات اللازمة لمعرفة اسباب الحريق وملابساته والتحقق من وجود اي قصور او اهمال.

ولفت الى ان وزارة التربية تقوم ببيع سكرابها الموجود في المناطق التعليمية المختلفة وفي ادارة المخازن في مزاد للشركات للتخلص منه بموافقة الجهات الرقابية الحكومية مرتين الى ثلاث مرات في السنة.

وذكر ان وزارة التربية عملت خلال الاشهر الستة الماضية على مشروع متكامل لادارة مخازنها وترتيبها وفق احدث المواصفات العالمية وذلك بموافقة مجلس وكلاء الوزارة، مضيفا ان ذلك حظي باستحسان ادارة شؤون التخزين العامة في وزارة المالية وعلى ضوء ذلك تم تشكيل لجنة مشتركة لدراسة المشروع ووضع اللمسات الاولى لطرح المناقصة على مستوى الكويت وخارجها حيث يسمح بدخول الشركات المتخصصة وادارتها بين ثلاث الى اربع سنوات.

وبين ان المشروع سيتضمن تدريب كوادر وزارة التربية على عمليات التخزين وادارتها وعمل نظام آلي متكامل يربطها بنظام (اوراكل) مع وزارة المالية والمناطق التعليمية للوزارة ومدارسها بهدف معرفة النقص والزيادة والكميات المتوفرة من مجموع المستلزمات معربا عن امله في انجاز المشروع ليطرح كمناقصة خلال شهرين الى ثلاثة اشهر.

أضف تعليقك

تعليقات  0