هيئة البيئة تقرر اغلاق نقعة الشملان اعتبارا من اليوم وحتى اشعار اخر




قررت الهيئة العامة للبيئة اغلاق (نقعة الشملان) اعتبارا من اليوم وحتى اشعار اخر وذلك بعد اجتماع عقد في مقر الهيئة اليوم مع ممثلين عن مؤسسة الموانئ الكويتية نظرا لاستمرار "مخالفات وممارسات" ادت الى تلوث البيئة البحرية والساحلية للبلاد.

وقال نائب المدير العام للشؤون الفنية ونائب المدير العام للرقابة البيئية بالوكاله في الهيئة المهندس محمد العنزي ان الهيئة قررت اغلاق النقعة في اجتماع عقد

 اليوم بمقر الهيئة بسبب التجاوزات البيئية في النقعة سواء من قبل الصيادين واستخدام المراكب لاغراض السكن ما ادى الى الاضرار بسلامة البيئة البحرية والساحلية والاخلال بسلامة النظام البيئي وصحة المواطنين.

واوضح العنزي ان قرار الاغلاق هو مقدمة لوضع حل جذري ونهائي لتطبيق الاشتراطات البيئية في "النقع" مبينا ان هذا الاجتماع سبقته زيارات عدة للنقعة والتي قام بها اختصاصيي الهيئة من خلال معاينتها وتقييم الوضع بشكل علمي.

واضاف ان قرار الاغلاق جاء استنادا على المادتين (8 و 10) من قانون انشاء الهيئة رقم 21 لسنة 1995 والمعدل تحت رقم 16/96 والتي تمنح الهيئة حق تحديد

 الاشتراطات الواجب توافرها عند انشاء او استخدام او ازالة اي منشأة او انتاج مواد او القيام بعمليات او اي نشاطات جزئية وكلية اخرى قد يؤدي الى تلويث البيئة كما تعطيها الحق في وقف اي نشاط جزئي او كلي من شأنه الاستمرار بضررها.

ولفت الى أن قرار الاغلاق والذي تم اخطار مؤسسة الموانئ به يقضي بإخراج جميع القطع البحرية بما فيها القوارب و(اللنجات) وايقاف كافة الانشطة داخل النقعة معربا عن امله بأن يتم الالتزام بهذا القرار وتطبيقه بشكل كامل.

واكد ان قرار الاغلاق جاء حماية لصحة وسلامة الاخوة المواطنين والمقيمين وحفاظا على المكانة التاريخية للنقعة والتي تحولت بسبب التصرفات غير السليمة وغير المسؤولة بيئيا الى مكان يسبب الضرر البالغ للبيئة البحرية والساحلية ويشوه المنظر الحضاري للبلاد
أضف تعليقك

تعليقات  0