11 ميزة خارجة عن المألوف متوقعة في الهاتف المنتظر "آيفون 6"


مع اقتراب موعد الكشف عن الإصدار الجديد من هاتف "آيفون" تستمر المعلومات المتوقعة عنه بالإنتشار على الإنترنت، سواء ضمن خانة الشائعات والمعلومات "المسربة" أو ضمن تحليلات وتوقعات لخبراء سوق الهواتف الذكية.

وفي هذا الصدد نشرت صحيفة "انترناشيونال بيزنيس تايمز" مقالة توضح أبرز 11 ميزة متوقعة في "آيفون 6" ترفعه إلى مستوى المنافسة القوية التي يفرضها عمالقة التكنولوجيا الآخرون في السوق، وتحافظ على تميّزه عالمياً.

أول هاتف هجين من "آبل" بمقاس 5.5 بوصة

أظهرت بعض الصور "المسربة" مؤخراً توجه "آبل" إلى زيادة مقاس الشاشة في هاتفها الجديد. وهو ما يراه الكثير من محللي السوق التقنية شرطا لابد لشركة "آبل" من تنفيذه للبقاء في الصدارة. ويرجح معظم المراقبين أن يظهر "آيفون 6" بإصدارين، أحدهما بمقاس 4.7 بوصة، والآخر بمقاس 5.5 بوصة ليكون منافساً لسامسونغ في هاتفها الهجين (فابليت) "غالاكسي نوت4".

رفيع وصلب

ظهرت الكثير من المعلومات التي تؤكد سعي "آبل" إلى استخدام المعدن السائل في صناعة الجسم الخارجي لهاتفها الجديد. وذلك سيسمح بتقليل سماكة الهاتف إلى الحد الأقصى، مع الحفاظ على المتانة المطلوبة والتي يتمتع بها المعدن السائل. كما أن تطور تقنيات صناعة الأجزاء الداخلية تسمح بتجاوز حد 3.5 ميللي متر لسماكة جسم الهاتف.

الطلاء الياقوتي

يرجح المراقبون استخدام "آبل" للطلاء الياقوتي لحماية هاتفها الجديد من الخدوش والحفاظ على شكله الخارجي براقاً طيلة مدة استخدامه.

إصدار جديد لنظام التشغيل (iOS 8)

بات من شبه المؤكد أن الهاتف الجديد من "آبل" سيعمل في بيئة إصدار جديد من نظام التشغيل "آي أو إس"، ولكن الميزات الجديدة لنظام التشغيل لا تزال محكمة السريّة في أقبية البرمجة داخل شركة "آبل".

تكامل واتصال كامل مع الساعة الذكية "iWatch"

معظم محللي السوق التقنية واثقون أن الإعلان عن الهاتف الجديد من "آبل" سيترافق مع الكشف عن أول ساعة ذكية من "آبل" أيضاً. وذلك يعني أيضاً أن تكشف الشركة عن خصائص التكامل بين الجهازين والميزات التي يضيفها ذلك على كل منهما.

بطارية الهاتف أطول عمراً

لم تكشف "آبل" عن أي معلومات تتعلق بتطوير آلية عمل البطارية بغرض إطالة عدد ساعات عملها بعد الشحن الكامل. ولكن مجرد الإنتقال إلى نظام التشغيل "آي أو إس8" والمعالج "أي 8"، قد يعني بالمحصلة توفير استهلاك طاقة البطارية بنسبة أكبر من السابق.

شحن البطارية لاسلكياً

أوضحت بعض المعلومات المسربة أن الشركة تعمل على تضمين وحدات داخلية تسمح بخاصية الشحن اللاسلكي للهاتف. وإن صحت المعلومات، فإن ذلك يفرض إنتاج طرفيات شحن خاصة بالهاتف كما جرت العادة.

شاشة أكثر دقة

زيادة دقة الشاشة باتت أحد ركائز المنافسة في السوق، وبحسب التحليلات فإن الإصدار الأصغر حجماً من الهاتف الجديد، سيدعم دقة شاشة تصل إلى 1704×960، بينما يدعم شقيقه الهجين دقة 1080 بكسل.

الحفاظ على الدقة العالية للكاميرا

يتوقع أن يحافظ "آيفون 6" على دقة 8 ميغابكسل في كاميرته، مع استخدام تقنيات "استقرار الصورة البصري" (OIS) للحصول على صور أكثر وضوحاً ودقة.

دعم تقنية "الإتصال قريب المدى" أو (NFC)

يرجح إدخال تقنية "الإتصال قريب المدى" في الهاتف الجديد لمجاراة تقنيات نقل الملفات بين جهازين بمجرد وضعهما متقاربين من بعضهما البعض، بالإضافة إلى تقنية "المحفظة الإلكترونية" التي تسمح بالدفع عن طريق وضع الهاتف على لوحة خاصة تقرأ المعلومات البنكية مباشرة عن طريق اتصال (NFC).

تحسين تقنية الهوية اللمسية (Touch ID)

لتسهيل التسوّق باستخدام الهاتف المحمول وجعله أكثر أمناً، لابد من تطوير تقنية قراءة البصمة وجعلها أكثر كفاءة وأمناً. وهو ما ينتظره الكثيرون في الهاتف الجديد من "آبل".

أما موعد الحدث الإعلامي المخصص للكشف عن الهاتف الجديد، فيتوقع أن يكون بين أواخر سبتمبر/أيلول وبدايات أكتوبر/تشرين الأول. ويرجح أن يترافق مع الكشف عن أول ساعة ذكية من "آبل"، والإصدار الجديد من نظام التشغيل "آي أو إس".
أضف تعليقك

تعليقات  0