دشتي والتميمي يعترفان: التقينا بشار الاسد.. ومستعدون نزور حتى اسرائيل..



استفسر النائب عبد الله الطريجي الرئيس الغانم ان كان هناك وفد رسمي ذهب الى سوريا لتهنئة الرئيس السوري بشار الاسد ، ورد عليه رئيس المجلس مرزوق الغانم بالنفي..

وسارع النائب عبدالحميد دشتي للقول :"اتركني الاخ الرئيس لأرد على هذا الداعشي..نحن ذهبنا لتهنئة الرئيس بشار بصفة شخصية لنبين بان الكويت تحمل وجهتي نظر ولكي نرجع عيالكم من السجون"

وتدخل النائب عبد الله التميمي واضاف :"من اللي يرقع لكم غيرنا ..انا بصفة شخصة اروح حتي اسرائيل ما احد يمنعني ..روحنا كمواطنين كويتيين نرقع لمن خرب.. صار لنا نحاكيكم اربعة سنوات
أضف تعليقك

تعليقات  2


حجي العتل
لم يذهبوا من أجل الكويت وإنما ذهبوا لشأن آخر من بذهب لأجل الكويت يذهب بمهمة رسمية لكنها الطائفية التي لا يهمها إلا طائفتها على حساب الحق والعدل والإنسانية ألا يحسبوا أن الأيام دول والدين مردود
سعيد العبيدي
تعليقي بان الطيور على اشباهها تقع فالذي يبارك لمن قتل شعبه لن يتوانا ابدا عن قتل الشعب الكويتي ولكن شرفا اهل الكويت بعدالله لهم بالمرصادلعنهم الله