شكوى النساء السعوديات من أزواجهن تقل في رمضان والسبب !!



تقل خلال شهر رمضان، وفقاً لما رصدته هيئة حقوق الإنسان، التي أكدت مصادر فيها أن القضايا النسائية مع الأزواج تكاد تكون معدومة في رمضان، ما دعاهم إلى دراسة هذا الأمر ليتمكنوا من معرفة الأسباب، بحسب موقع "بي بي سي".

ووجد الباحثون أن أسباب قلة الشكوى معظمها "ذاتية" لدى الزوجات، وهي حرصهن على مصالحة أزواجهن خلال شهر رمضان لكثرة المناسبات خلال هذه الفترة، من بينها السفر العائلي، وحفلات الأعراس، لذلك تصبر الزوجة على زوجها "من أجل ألا تحرم من أية مناسبة في فترة العيد، والتي تلي شهر رمضان".

يذكر أن الجهات المختصة تشرع في تطبيق قانون يعاقب الرجل بتعويض زوجته مبلغاً، لا يقل عن 5 آلاف ريال ولا يتجاوز 50 ألف ريال، إذا ضربها، ويلغى ذلك التعويض في حال إصابة الزوجة بعاهة أو توفيت بسبب الضرب، لتصبح العقوبة كما هي مقررة شرعاً.

ولا تقتصر العقوبة على التعويض المادي فقط، وإنما تشمل السجن لمدة لا تقل عن شهر ولا تزيد عن عام، وفي حال تكرار الضرب، فإن العقوبة تتضاعف.
أضف تعليقك

تعليقات  0