8 طرق للتخلّص من رائحة الفم في رمضان



تسبّب رائحة الفم الكريهة الإحراج الشديد للفرد والإزعاج للآخرين، ما يتطلّب الإهتمام بعلاجها، على وجه السرعة، ولا سيّما أنها تتفاقم في أثناء الصوم.

يطلعنا من الإختصاصي في طب الأسنان وجراحة التجميل الدكتور عزيز عيسى الخوري، على أبرز الطرق للتخلّص من هذه المشكلة:
1- زيارة طبيب الأسنان للتأكد من خلو الفم من التهابات اللثّة وتسوّس الأسنان، مع الخضوع لجلسة تنظيف الأسنان واللثّة، إذا لم تكن قد مرّت 6 أشهر على ذلك، علماً أن رائحة الفم الكريهة تنتج عن تكاثر البكتيريا في الفم.
2- تنظيف الأسنان واللسان أيضاً، بواسطة فرشاة خاصّة، بعد الإفطار وقبل النوم وبعد تناول وجبة السحور، ولمدة 3 دقائق على الأقل، في كلّ مرّة.
3- استعمال خيط الأسنان للتخلّص من بقايا المأكولات في الأماكن التي لا تصل الفرشاة إليها، مع الاستعانة بالفرشاة التي تنثر المياه Waterpik، لأنها تزيل فضلات وترسّبات الطعام من بين الأسنان، ولا سيما مع وجود فراغات بسبب إنكماش اللثة.
4- المضمضة، بعد تنظيف الأسنان، بمعقّم الفم الذي يحتوي على نسبة ضئيلة من مادة "الكلوريكسيدين".
5- تناول الطعام ببطىء، لأن الإسراع في التهامه يؤدي إلى تدنّي نسبة اللعاب في الفم، فتتفاقم بالتالي رائحة الفم الكريهة، كما أن مضغ اللبان الخالي من السكر بعد الطعام يساعد على تنظيف الأسنان لدوره في إفراز اللعاب.
6- استشارة الاختصاصي في أمراض جهاز الهضم، للتعرّف ما إذا كانت مشكلات المعدة مسؤولة عن رائحة الفم الكريهة.وفي انتظار موعد المعاينة، يمكن مضغ حبات كبش القرنفل، فهي مضادة للبكتيريا وتحارب رائحة الفم الكريهة.
7- انتقاء مكوّنات خفيفة لوجبة السحور، لأنّ كمّ الطعام الوافر يسبّب رائحة الفم الكريهة، مع شرب الماء بكثرة لترطيب الفم قبل النوم.
8- مضغ حبّات الهيل واليانسون وبذور الشمر وعيدان القرفة، بعد الإفطار.
أضف تعليقك

تعليقات  0