أبو بكر البغدادي يدعو المسلمين للهجرة إلى "دولته"

 

دعا زعيم تنظيم "الدولة الاسلامية" الجهادي المتطرف ابو بكر البغدادي الذي نصب نفسه "خليفة للمسلمين" بعيد اعلان تنظيمه "قيام الخلافة الاسلامية"، المسلمين في كلمة صوتية جديدة للهجرة الى دولته، وتوعد بحماية المسلمين في اماكن اخرى.

وقال البغدادي في اول رسالة صوتية له بثت على مواقع جهادية منذ اعلان تنظيمه الذي يسيطر على مناطق واسعة من سورية والعراق "قيام الخلافة الاسلامية" الاحد، "يا ايها المسلمون في كل مكان من استطاع الهجرة الى الدولة الاسلامية فليهاجر فإن الهجرة الى دار الاسلام واجبة".

واضاف "نحن نخص بندائنا طلبة العلم والفقهاء والدعاة وعلى رأسهم القضاة واصحاب الكفاءات العسكرية والادارية والخدمية والاطباء والمهندسين في كافة الاختصاصات والمجالات (...) فإن النفير عليهم واجب لحاجة المسلمين الماسة اليهم".

وتوعد البغدادي في كلمته بالثار للمسلمين الذين يتعرضون للاضطهاد في دول اخرى.

وقال "يا جنود الدولة الاسلامية ان اخوانكم في كل بقاع الارض ينتظرون نجدتكم وينتظرون طلائعكم ويكفيكم ما وصلكم من مشاهد في افريقيا الوسطى ومن قبلها في بورما (...) فوالله لنثأرن ولو بعد حين لنثأرن".

وتابع "ان لكم في شتى بقاع الارض اخوانا يسامون سوء العذاب، اعرضا تنتهك ودماء تراق (...) فالهمة الهمة".

واعلن تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام" الاحد "قيام الخلافة الاسلامية" وبايع زعيمه "خليفة للمسلمين".

وقال المتحدث باسم "الدولة الاسلامية" ابو محمد العدناني في تسجيل صوتي انه تقرر "اعلان قيام الخلافة الاسلامية وتنصيب خليفة دولة المسلمين ومبايعة الشيخ المجاهد ابو بكر البغدادي، فقبل البيعة وصار بذلك اماما وخليفة للمسلمين في كل مكان".

ويسيطر تنظيم "الدولة الاسلامية" على مناطق واسعة في شمال وشرق سورية، وتمكن من توسيع انتشارها خلال الاسابيع القليلة الماضية الى مناطق كبيرة في شمال وغرب وشرق العراق.
أضف تعليقك

تعليقات  0