الهيئة العامة للبيئة ماضية في اغلاق "نقعة الشملان"



 


أكد نائب المدير العام للشؤون الفنية ونائب المدير العام لشؤون الرقابة البيئية بالوكالة في الهيئة العامة للبيئة المهندس محمد العنزي استمرار إغلاق نقعة الشملان وفقا لقرار الهيئة بهذا الشأن.

وقال المهندس العنزي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان الهيئة تواصل متابعة الوضع البيئي الخاص ب(النقعة) وتنفيذ قرار الاغلاق وما تم تداوله من معلومات عن تأجيل اغلاقها غير صحيح إطلاقا بل لا يزال القرار ساري المفعول
.
وأضاف أن اجتماعات مكثفة عقدت بين الهيئة ومؤسسة الموانئ الكويتية واتحاد الصيادين أثمرت الاتفاق على برنامج زمني لآلية التعامل مع القوارب الموجودة في (النقعة) وتنظيم عملية اخراجها على مرحلتين يتم في الاولى اخراج قوارب الصيد الصغيرة والهواة وفي الثانية اخراج القوارب الخشبية الكبيرة.

ودعا مرتادي البحر والصيادين الى وجوب الالتزام باللوائح والقرارات الخاصة بهذا الشأن مشيرا الى أن قرار الهيئة باغلاق النقعة جاء إثر تخطيط سليم يضمن وقف تلوث البيئة البحرية والساحلية.

وكانت الهيئة قد قررت إغلاق نقعة الشملان أخيرا استنادا الى المادتين 8 و 10 من قانون انشائها الذي يمنحها الحق بتحديد الاشتراطات الواجب توافرها لدى

 انشاء أو استخدام أو إزالة أي منشأة أو انتاج مواد أو القيام بعمليات أو نشاطات جزئية وكلية أخرى قد تؤدي الى تلويث البيئة كما يعطيها الحق بوقف أي نشاط جزئيا أو كليا من شأنه الاستمرار في ضررها.

وجاء قرار الاغلاق إثر سلسلة معاينات ومخالفات حررت من قبل مختصي الهيئة بغية وقف التعديات البيئية والمخالفات في (النقعة) وتطبيق الاشتراطات التي تضمن حمايتها والمحافظة على مكانتها التاريخية
أضف تعليقك

تعليقات  0