استشاري كويتي: السمنة تعرض مرضى السكري لتوقف التنفس أثناء النوم


قال مدير مركز اللياقة وإعادة التأهيل واستشاري أمراض التنفس في معهد دسمان للسكري الدكتور فهد الغملاس ان السمنة تؤثر سلبا على الجهاز التنفسي لدى مرضى السكري وتسبب اضطرابات في التنفس وأهمها توقف التنفس أثناء النوم.
واوضح الغملاس في تصريح صحفي اليوم ان السمنة تؤثر على حوالي ثلثي مرضى السكر في الكويت وتؤدي الى توقف التنفس اثناء النوم والاصابة بالربو ومتلازمة نقص التهوية السمنية وضعف ميكانيكا الرئة الناتجة عن زيادة محتوى الدهون في جداري الصدر والبطن.

وذكر أن توقف التنفس أثناء النوم هو الإغلاق المتكرر لقنوات التنفس الهوائية العليا والذي ينتج عنه انخفاض في تركيز الأكسجين في الدم مما يؤدي إلى ضغوط على القلب والرئة والمخ بالاضافة الى تسببه بارتفاع ضغط الدم وزيادة مستويات هرمونات التوتر في الدم وضعف وظائف الكبد ومقاومة الجسم للأنسولين.
واضاف ان توقف التنفس أثناء النوم يمكن ان يؤثر على نظام الغدد الصماء في الجسم البشري وبالعكس اذ تم اكتشاف وجود علاقة بين الاختناق اثناء النوم مع اختلال وظائف الغدة الدرقية مشيرا الى التوصل لاكتشاف علاج للاختناق ليلا يساعد بشكل كبير على علاج خمول الغدة الدرقية.

وبين ان الابحاث العلمية اثبتت ارتباط الاختناق ليلا لدى المصابين بالسكر باختلال الهرمونات الجنسية وذلك من خلال مسارات تلك الهرمونات في جسم الإنسان بالاضافة الى ارتباطه بانخفاض النشاط البدني وقلة النوم العميق مما يؤدي الى زيادة مقاومة الجسم للأنسولين وانتشار مرض السكري.
ونصح الغملاس المرضى بالنوم في بيئة هادئة لتجنب اي عوامل خارجية تحول دون نومهم بعمق واستخدام غسول الأنف والبخاخ بانتظام لتنظيف ممرات التنفس الخاصة بهم علاوة على امكانية استخدام اجهزة تساعد على التنفس ليلا من خلال دفع الهواء اثناء النوم للحفاظ على نسبة طبيعية لمعدل الأوكسجين في الدم.

واوصى المرضى المصابين بتعديل نمط حياتهم والتركيز على فقدان الوزن من خلال التغذية الصحية وزيادة النشاط البدني خصوصا أن السمنة عامل رئيسي للمرض بالاضافة الى الاقلاع عن التدخين لاثاره السلبية وتسببه بالتهاب مزمن في الشعب الهوائية العليا المؤدي إلى الحد من مرور الهواء من خلالها.
أضف تعليقك

تعليقات  0