ما سر هتلر مع الحبوب المنومة ؟!








كثير من الأطباء النفسيين ينصحون بتناول الحبوب المنومة أو المهدئة للمرضى لكى تهدّى من روعهم أو لتصحيح الساعة البيلوجية لديهم التى أصيبت بخلل ما، ولكن كان الزعيم الألمانى هتلر لا ينام إلا بهذه الحبوب ليس بسبب وصفها أحد الأطباء له، ولكن بسبب آخر فلنعرف ماهو؟!!

كان هتلر يغلق باب غرفته على نفسه بالمفتاح عندما ينام بالليل وحده، وكان لا يستطيع النوم إلا بتناول الحبوب المنومة فى النهاية بسبب مخاوفه وهلعه من الوحدة ليلا.

وفسر علماء النفس الذين عكفوا على دراسة هذه المخاوف على أنها تنتمى إلى مرض يسمى “الخوف الطفولى” الذى لازمه منذ أيام طفولته، بسبب ما تعرض له من ألوان الشقاء والعذاب بسبب الفقر والحاجة والافتقار إلى الأمن الاجتماعى الذى لم يكن من نصيب الفقراء.

وبعدما أصبح زعيما كانت عشيقته أيفا براون التى تزوجها فى نهاية حياته عندما لا تكون معه كان يشغل ليله بحضور الحفلات أو بصحبة مساعديه حتى وقت الفجر، بسبب خوفه من النوم.



أضف تعليقك

تعليقات  0