الخرينج: ماحصل من احداث في البلاد هو تخريب للدولة ومؤسساتها ولا احد يقبل به


قال نائب رئيس مجلس الامة مبارك الخرينج عقب انعقاد اجتماع السلطتين بحضور سبعة وزراء و30 نائبا،قال ان "هناك فرق بين المظاهرات السلمية والتخريب وماحصل من احداث في البلاد هو تخريب للدولة ومؤسساتها ولا احد يقبل به".

وعقب خروجه من الاجتماع قال النائب د. عبدالرحمن الجيران إن الوضع الداخلي مستتب ولا يوجد ما يستدعي اتخاذ إجراءات خاصة وما يقلقنا الأوضاع الخارجية وتغير موازين القوى.
من جانبه، قال النائب سعود الحريجي من اجتماع المجلس والحكومة إن الحكومة أكدت أنها لن تسمح بأي مسيرة غير مرخصة
أضف تعليقك

تعليقات  0