5 زيوت تمنع تساقط الشعر وتزيد نموه وحيويته


تعتمد نوعية الشعر وصحته بنسبة كبيرة على عوامل وراثية، لكن هناك عوامل أخرى تؤثر في صحة الشعر يمكن للإنسان التحكم فيها مثل نمط الحياة والنظام الغذائي. وقد استُخدِمت الزيوت الطبيعية منذ القِدَم في العناية بالشعر وتغذيته، لأن لها خصائص معينة تقلل من تساقطه أو تزيد من حيويته ولمعانه وطوله. إليك أهم الزيوت التي تدعم صحة الشعر:

زيت الزيتون. يقدم زيت الزيتون الكثير للشعر، لأن له القدرة على الوصول إلى جذوره أكثر من غيره من الزيوت. يرطّب زيت الزيتون الشعر كأنه “كونديشنر”. يحتوي هذا الزيت على فيتامين “إي” وأحماض دهنية تلعب دوراً هاماً في تعزيز نمو الشعر.

ضع القليل من زيت الزيتون على فروة الرأس، ويفضل أن يتم تدفئته قليلاً. وقم بتدليك فروة الرأس به، وكذلك جدائل الشعر، واتركه حوالي 30-45 دقيقة، ثم اغسله بالشامبو.

زيت جوز الهند. من أفضل زيوت الشعر التي تزيد كثافته، لأنه يخترق بشكل جيد الشعر وجذوره ويمنعه من فقدان الرطوبة، ويقلل تأثره بالأضرار المختلفة التي يسببها الطقس، كما أن له خصائص تحمي الشعر من الفطريات والفيروسات والبكتريا.

ضع القليل من زيت جوز الهند الدافئ على فروة الرأس يومياً لترطيبها. وقم بالتدليك بواسطته مرة واحدة أسبوعياً، واتركه لمدة ساعة ثم اغسله بالشامبو.

زيت اللوز. لأنه غني بفيتامين “د” و”إي” والكالسيوم والمغنيسيوم، يعمل زيت اللوز كمرطب وملين للشعر الجاف ويمنعه من الجفاف والهشاشة. يقاوم زيت اللوز سقوط الشعر ويحافظ على كثافته وقوته ويزيد من سرعة نموه.

ضع قليلاً من زيت اللوز الدافئ على الشعر لأطول فترة ممكنة، والأفضل قبل النوم على أن تغسله في الصباح.

زيت اللافندر. لزيت اللافندر (الخزامى) خصائص تهدئ من التهابات فروة الرأس، وتقضي على الجراثيم، وتحسّن من صحة الشعر.

عند استخدام زيت اللافندر اخلطه مع أي من زيت الزيتون أو جوز الهند وضعه على فروة الرأس يومياً، واتركه حتى الصباح ثم اغسله بشامبو لطيف يحتوي على الأعشاب.

زيت الخروع. يعزز زيت الخروع من نمو الشعر ويزيد نعومته. يحتوي على دهون ثلاثية، وفيتامين “إي” ومغذيات أخرى تقاوم الفطريات والجراثيم.

لأن زيت الخروع كثيف قم بتخفيفه عن طريق إضافة بعض من زيت الزيتون أو جوز الهند.

في حال كان سبب فقدان الشعر تناول أدوية معينة أو أية عوامل طبية لن تحقق هذه الزيوت نتيجة فعّالة.
أضف تعليقك

تعليقات  0