فيديو: لحظات هروب مسيحيي الموصل خوفا من داعش .. التي صادرت ممتلكاتهم


منذ ساعات الصباح الباكر ليوم السبت، غادرت 52 عائلة مسيحية مدينة الموصل في اتجاهين، إربيل و دهوك حيث اتجهت معظم العائلات المسيحية تجاه إقليم دهوك الذي يبعد 140 كيلومترا عن الموصل.

في الصباح أبلغ حاكم الموصل المعين من قبل دولة العراق والشام الإسلامية "داعش" المدعو سلمان الفارسي، أي عائلة ترغب بالبقاء في الموصل، ولم تدخل في دين الإسلام، بأن عليها دفع الجزية، وهي مبلع 550000 دينار عراقي أي ما يعادل 450 دولارا أمريكيا.

أم نازك، تعيش في الجانب الشرقي من مدينة الموصل قالت "لقد تلقينا التحذير، لم نعرف كيف نتصرف، هل نحن على وشك أن نقتل؟".

وديع سالم، رب عائلة قال إن "جماعة مسلحة أوقفتنا في الطريق ونحن خارجون من منطقتنا في الموصل، وأخبرونا بأن علينا أن نترك نقودنا كلها، الذهب، والمجوهرات، وأن نذهب بملابسنا التي نرتديها فقط."

وأضاف سالم أن 40% من مقاتلي داعش في الموصل هم خليط من الجنسيات العربية والأجانب الذي يتولون قيادة داعش، في حين أن الباقين هم مجرد شباب من القرى المحيطة بالموصل.

CNN حصلت على شريط فيديو يظهر عددا من بيوت المسيحيين الذين أجبروا على مغادرة الموصل، وتم وضع علامات على بيوتهم تشير إلى أنها "من أملاك داعش".


أضف تعليقك

تعليقات  0