أنجيلا الأميركية صارت فاطمة بعد اعتناقها الإسلام وتعشق الكويت ..وتتمنى ان تدفن تحت ثراها.


مهندسة الكمبيوتر الاميركية التي اعتنقت الاسلام ووقعت في غرام الكويت في وقت واحد، تتمنى ان تتزوج كويتيا منفتحا يعلمها الاسلام المعتدل، ويقبل التعايش مع الثقافات الأخرى.

انجيلا كويسكويلا - التي صارت فاطمة - ليست لها شروط في زوجها المستقبلي، باستثناء ألا يكون ممن يحتسون الخمر، لانه حرام... ولا تمانع - وهي الأميركية - في ان تكون احدى اربع زوجات لزوج واحد... وتتمنى ان تكمل حياتها على ارض الكويت التي تحبها كثيرا، وتتمنى ان تدفن تحت ثراها.


وتقول زهرة (أم محمد) انها تعرفت على الشابة الاميركية في نادٍ للسباحة بأحد الفنادق، حيث تجاذبتا معا اطراف الحديث حول الاسلام، حيث ابدت اعجابها بسماحته ورحمته واعتداله، وظلت شغوفة بالقراءة عنه، حتى اشهرت اسلامها.

 واضافت ان «فاطمة» خدمت مع الجيش الاميركي في كل من العراق وافغانستان والكويت، وهي حاليا تعمل مهندسة كمبيوتر في شركة خاصة بالكويت، وهي لم تعتنق الاسلام فقط، بل احبت الكويت ايضا. وتابعت انها تتمنى ان تعيش بقية عمرها على ارض الكويت، وتتطلع الى الزواج بكويتي، وهي لا تريد مهرا، ولا تطلب شروطا.
أضف تعليقك

تعليقات  1


محمد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. اذا ممكن الوصول الى فاطمه. ولكم الشكر. Ritco. mhd@gmail.com