وزارة الأوقاف: المراكز الرماضنية نجحت في توفير الراحة والإنسيايبة لجميع المصلين


أكد وكيل وزارة الأوقاف المساعد لشؤون المساجد وليد الشعيب نجاح المراكز الرمضانية في استيعاب جموع المصلين بكل راحة وانسيابية ساهم في ذلك تضافر جهود الوزارة مع باقي الجهات الرسمية والأهلية. لافتا إلى أن المراكز استقطبت المواطنين في محافظاتهم واستقبلت الآلاف منهم.

وأشاد الشعيب خلال زيارته لمسجد الراشد بالعديلية بالجهود المبذولة لخدمة ضيوف المسجد وتذليل كافة العقبات لإضفاء أجواء إيمانية وروحانية لإحياء العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك .

ووجه الشعيب الشكر لجميع فرق المتطوعين والفرق العاملة من وزارات ومؤسسات الدولة المختلفة ومنها وزارة الداخلية، وزارة الصحة ، وعدد من الجهات والمؤسسات والحكومات الشعبية والجمعيات الأهلية، مثمنا دور ادارة مساجد محافظة العاصمة ومديرها المهندس بدر العتيبي.

بدوره أشاد مدير إدارة مساجد العاصمة المهندس بدر العتيبي بدور وكيل وزارة الأوقاف المساعد لشؤون المساجد وليد الشعيب في تذليله لجميع المعوقات والصعاب التي واجهتنا وتوفير المستلزمات اللازمة لتهيئة الأجواء للعبادة وراحة المصلين سواء كان بمتابعته الشخصية بالحضور إلى المسجد أكثر من مرة أو بالاتصال هاتفيا للوقوف على كل كبيرة وصغيرة تخص المسجد ومدى جهوزيته لكل ليلة.

وأشاد العتيبي بالجهود الكبيرة التي بذلها رجال الداخلية ووزارة الصحة والشركات ومتطوعي ومتطوعات مسجد الراشد، وجميع وسائل الاعلام التي غطت فعاليات هذه الليلة المباركة وجميع ليالي الشهر الفضيل، كما أثنى العتيبي على رجال الإدارة العامة للإطفاء ممثلة في بقطاع الوقاية بقيادة المقدم عادل الكندري رئيس فريق عمل لجنة الإطفاء بمسجد الراشد لإخراج فعاليات هذا الشهر الفضيل في إطار أمن وسلامة الحشود الكبيرة من المصلين حتى خرجت بهذا الجو الإيماني والروحاني الطيب، مشيدا في الوقت نفسه بحسن تعاون جمهور المصلين الذي سهل كثيرا من المهام الموكلة إلى فريق العمل.



وقال بحمد الله تكللت جهود جميع العاملين في المركز الرمضاني بمسجد الراشد في منطقة العديلية بالنجاح بعد هذا الحضور الكثيف الذي كنا نتوقعه مسبقاً فأعددنا كل ما يلزم للوصول إلى الغاية من إقامة المركز.
وخص العتيبي عبد العزيز الراشد الذي قام ببناء هذا المسجد المبارك وعصام الراشد وعائلة الراشد الكريمة على اهتمامهم بعمارة المساجد ووقوفهم مع الإدارة جنباً إلى جنبا في جميع الترتيبات والتجهيزات الخاصة بمسجد الراشد لتوفير أكبر قدر من الراحة لجمهور المصلين حتى يؤدوا صلاتهم بكل خشوع وطمأنينة.
أضف تعليقك

تعليقات  0