فرنسا: مستعدون لتسهيل لجوء المسيحيين العراقيين


قالت الحكومة الفرنسية، التي عبرت عن غضبها للملاحقة التي يتعرض لها المسيحيون العراقيون، إنها مستعدة لتسهيل منحهم حق اللجوء في فرنسا.

وجاء في تصريح مشترك اصدره وزيرا الخارجية لوران فابيوس والداخلية برنار كازينوف "نحن على اتم الاستعداد لمساعدتهم في الحصول على حق اللجوء في فرنسا اذا كانت تلك رغبتهم."

وكان الآلاف من المسيحيين وافراد الاقليات الاخرى قد فروا من مدينة الموصل شمالي العراق وغيرها بعد ان سقطت هذه المناطق في ايدي تنظيم "الدولة الاسلامية."

وكان مسلحو "الدولة الاسلامية" قد خيروا مسيحيي الموصل بين القتل ودفع "الجزية" والرحيل، وقد اختار معظمهم الخيار الثالث.
وصادرت "الدولة الاسلامية" ممتلكات المهجرين.
وجاء في التصريح الذي اصدره الوزيران الفرنسيان "تشعر فرنسا بغضب شديد ازاء هذه الاساءات التي تدينها بكل قوة. إن الانذار الذي نفذته الدولة الاسلامية بحق المسيحيين في العراق وكذلك في سوريا ما هو الا النموذج المأساوي الاحدث للتهديد المخيف الذي تشكله المجموعات الجهادية لجاليات تعتبر من صلب النسيج التاريخي لهذه الدول."

يذكر ان تعداد الجالية المسيحية في العراق كان يتعدى المليون نسمة قبل الغزو والاحتلال الامريكي، ولكن عددهم انخفض بشكل كبير منذ ذلك الحين.
أضف تعليقك

تعليقات  0