سجين بالمركزي نقل للمستشفى لغسل الكلى فعاد إلى السجن بـ «نعال ملغوم» بالحشيش


في إطار الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها المؤسسات الاصلاحية لتحقيق الانضباط داخل السجون ومتابعة النزلاء، تمكن رجال الأمن في السجن المركزي من ضبط احد النزلاء من غير محددي الجنسية يخفي كمية من الحشيش داخل حذائه.

جاء ذلك اثناء عودة المتهم من مستشفى الفروانية بعد إجراء عملية غسيل كلى، حيث قام رجال إدارة امن السجون بإجراءات التفتيش الاعتيادية بعد عودته من المستشفى، واكتشفت المخدرات المخبأة في حذائه بطريقة دقيقة وغير لافتة للنظر.

وبعد التحقيق معه تبين انه استطاع تبديل الحذاء الذي يستعمله اثناء تواجده في المستشفى مع حذاء آخر قام شخص بمساعدته في عملية التبديل والتهريب، وجار ضبط المتهم الثاني.

وفي هذا الإطار، تؤكد المؤسسات الاصلاحية وتنفيذ الأحكام استمرار الجهود لمتابعة السجناء وتكثيف إجراءات التفتيش لتحقيق الانضباط ومواجهة أي ظواهر سلبية حماية للأمن وتحقيقا للصالح العام.
أضف تعليقك

تعليقات  0