الشيخ سلمان الحمود ينعى الفقيد الشاعر صياح العدواني



 نعى وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب ورئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح اليوم فارس القصيدة الشعرية النبطية المغفور له باذن الله تعالى الشاعر والاعلامي الكويتي صياح العدواني.
وقال الشيخ سلمان الحمود في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ان الفقيد العدواني الذي توفي اليوم عن عمر ناهز 76 عاما كانت له بصماته الواضحة في الشعر النبطي الذي نظمه منذ نعومة أظفاره وفي مجال العمل الاعلامي منذ التحاقه بوزارة الاعلام عام 1962 بشعبة التسجيل والمونتاج حيث كان من مؤسسي تلفزيون دولة الكويت.
وأثنى على مسيرة المغفور له العدواني الذي كان من بين أول خمسة كويتيين تم ابتعاثهم الى التلفزيون العربي بالقاهرة عام 1962 لتعلم فنون الاخراج التلفزيوني ليعود مخرجا مساعدا ثم مخرجا للبرامج التلفزيونية من بينها برنامج (نافذة على العالم) وبرنامج (الصحة للجميع).
واوضح الشيخ سلمان الحمود ان من اشهر برامج الفقيد برنامج (البادية) الذي قام بتقديمه لمدة 12 عاما متواصلة كما تولى اعداد وتقديم برنامج (ديوانية شعراء النبط) الذي يمثل أحد مؤسسيسها منذ عام 1978 الى عام 1986.
وأشار الى تعدد مواهب المغفور له باذن الله وابداعاته الفنية حيث كان من مؤسسي فرقة العداوين الشعبية التي لها أعمال وعروض كثيرة في الأعياد الوطنية في البلاد وهي أحد أهم الفرق الشعبية المشاركة في فعاليات وزارة الاعلام وأنشطتها بالمناسبات المختلفة والتي ستظل أعماله منارة لحب الوطن وعشق ترابه العزيز.
وتقدم الشيخ سلمان باسمه ونيابة عن كافة منتسبي وزارة الاعلام والمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بخالص التعازي والمواساة الى اسرة الفقيد داعيا المولى تعالى أن يسكنه فسيح جناته ويلهم أسرته ومحبيه الصبر والسلوان.

أضف تعليقك

تعليقات  0