الشؤون: نقص الموظفين يعرقل رفع تقارير جمع التبرعات في رمضان


اكد مصدر مسؤول بوزارة الشؤون الاجتماعية ان الوزارة ممثلة في ادارة الجمعيات الخيرية والمبرات ستواجه عجزا في رفع تقارير جمع التبرعات لشهر رمضان في العام الحالي.

ورجح المصدر في تصريح له، السبب إلى عدم تواجد كافة الاقسام التي تساهم في الكشف عن المخالفات الخاصة بذلك ومنها قسم الدعم الاداري وقسم المحاسبة وقسم شؤون المشاريع بحيث خرج الموظفون في اجازة رسمية والذي بدوره عرقل عمل الادارة خاصة ان ادارة الجمعيات الخيرية والمبرات تعاني نقصا حادا في اعداد الموظفين.

وأوضح المصدر ان تواجد مدير الجمعيات الخيرية والمبرات بالانابة وحده لا يكفي لرفع التقارير دون وجود فريق متكامل، مبينا ان هناك مخالفات تم رصدها في المشروع الحادي عشر لجمع التبرعات بشهر رمضان ربما تصل للجسيمة خاصة انه تبين خلال خروج فرق لتفتيش على وجود عدد من جمعيات النفع العام تقوم بجمع التبرعات، بالاضافة الى تواجد شخصيات تقوم بجمع التبرعات عبر اعلانات ملصقة بالشوارع بمناطق اشبيلية والرابية.

واكد المصدر ان وزارة الشؤون قد خاطبت عدة جهات منها بلدية الكويت لتحرير مخالفات ضد الاشخاص الذين يجمعون التبرعات عبر اللافتات بالشوارع باعلانهم عن جمع التبرعات، موضحا ان الوزارة ستواجه صعوبة شأن تقييم الكويت المرتقب في سبتمبر المقبل من جانب الاتحاد الدولي لمكافحة الإرهاب وتمويله ومكافحة غسل الأموال التابع للأمم المتحدة FATF خاصة لعدم وجود فريق عمل كافي لرفع التقارير الللازمة بشان جمع التبرعات.
أضف تعليقك

تعليقات  0