مواطن تحول إلى طبيب تجميل ونصب على رجل أعمال وسوري بـ80 ألفاً


نفذ مواطن عمليات نصب واحتيال بطريقة مبتكرة بعد ان تمكن من تزوير هوية طبيب تجميل لإيهام ضحاياه بحاجته الى شريك لافتتاح عيادة طبية للتجميل يجني من ورائها المستثمر أموالاً طائلة.

واستطاع المتهم الايقاع بأكثر من شخص، منهم رجل أعمال كويتي وآخر وافد يحمل الجنسية السورية، حيث عقد اللقاءات معهما كل على حدة، وأوهمهما بأنه طبيب تجميل خريج جامعة كندية معروف

لا يشق له غبار، واتفق معهما على الدخول كشريك ممول لافتتاح عيادة في منطقة السالمية.

واستطاع الحصول على مبلغ 50 الف دينار من رجل الأعمال و30 الف دينار من الشريك السوري للبدء بتنفيذ مشروعه الوهمي.
وبعد طول انتظار أدرك الشاكيان بأنهما وقعاً ضحية عملية نصب احترافية فتوجها الى مخفر شرطة السالمية وأبلغا ضابط المخفر بالواقعة، وخلال الاتصال على رقم هاتفه لم يرد، فدونت قضية نصب واحتيال وأحيلت الى جهات التحقيق المختصة.
أضف تعليقك

تعليقات  0