علي أكبر ولايتي: سورية تجاوزت أكثر من 50% من أزمتها وطهران قادرة على الدفاع عن أصدقائها في المنطقة


قال علي أكبر ولايتي مستشار السيد علي خامنئي المرشد الإيراني الأعلى للشؤون الدولية أن سورية تجاوزت ذورة الأزمة التي شكلت أكثر من 50 بالمائة من المشاكل التي عانت منها في أوج الأزمة مضيفاً أن الحكومة والشعب والجيش والقوات الشعبية والعسكرية في سورية باتوا اليوم أقوى مما كانوا عليه بداية الأزمة .

وخلال لقائه وفداً من سورية مثل مختلف أطياف الشعب السوري شكر ولايتي الرئيس السوري بشار الأسد على مقاومته أمام هجوم الغرباء ، هذه المقاومة لم تكن لولا تلقيه الدعم من الشعب السوري مضيفاً أن سورية وشعبها أصدقاء و أخوة لإيران .

وبارك ولايتي انتصار الشعب السوري على أعدائه معرباً عن أمله في “حل المشاكل المتبقية ليتمكن الشعب السوري من إعادة إعمار سورية ويستمر في حياته السياسية والاقتصادية .

وقال ولايتي : تشكل إيران والعراق وسورية ولبنان وفلسطين حلقات سلسلة المقاومة ضد الكيان الصهيوني وإن العداء لسورية ليس عداء لها فحسب بل يشكل عداء لكل من إيران والعراق ولبنان وفلسطين لولا التضامن بين هذه الدول لقضوا على سلسلة المقاومة.

وأشار ولايتي إلى أن هناك عدو مشترك لهذه الدول هذا العدو أدرك قدرة إيران وعرف أنها أكثر مما كان يتخيل وهو لن يجرؤ على الاعتداء علىها لأن إيران قادرة وبقوة على الدفاع عن مصالحها ومصالح أصدقائها في المنطقة .
أضف تعليقك

تعليقات  0